* الهولوغرام - أفضل 10 هواتف - سيارة إيربي - تركيا تبتكر رجلاً آلياً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

* الهولوغرام - أفضل 10 هواتف - سيارة إيربي - تركيا تبتكر رجلاً آلياً

مُساهمة  طارق فتحي في الأربعاء أغسطس 31, 2016 8:34 am

ما هو الهولوغرام Holograph ؟
نعلم أننا لو رمينا حجرًا في بركة ماء ساكن فإنه ستتولد موجاتٌ منتظمة، تنتشر على شكل دوائر متحدة المركز. ولو رمينا حجرين متماثلين تمامًا في نقطتين مختلفتين فإن الموجات التي تنتج عنهما يتجه بعضُها نحو بعض. فإذا التقت ذروةُ موجة مع ذروة موجة أخرى فإنهما تتضافران وتعطيان موجة أكبر مرتين من كلٍّ منهما؛ وإذا التقت ذروةُ موجة مع حضيض موجة أخرى تنعدم الموجتان وتولِّدان منطقة سكون في الماء. وهكذا يمكن لنا أن نتصور كلَّ الإمكانات البينيَّة بين الموجات. والنتيجة النهائية هي نظام معقد للغاية يسمَّى شبكة التداخُل. وتسلك الموجاتُ الضوئية تمامًا سلوك الموجات السابقة. ويُعَدُّ الليزر أنقى ضوء عرفه الإنسان؛ فلكلِّ موجات الليزر التواتر ذاته. وهكذا فعندما يلتقي شعاعا ليزر، يولِّدان شبكة تداخُل معقدة؛ ويمكن تسجيل هذه الشبكة على لوحة تصوير. وهذا التسجيل هو ما يسمى بالهولوغرام hologram.

خاصية الذواكر ثلاثية الأبعاد على أحد جوازات السفر
ولكي نرى الصورة التي سُجِّلَتْ على هذه اللوحة لا بدَّ من أن نسلِّط شعاع ليزر مماثل للذي استخدمناه على اللوحة ذاتها؛ وعندئذٍ يظهر الجسمُ المصوَّر على بُعد صغير من اللوحة ويبدو ثلاثي الأبعاد. ولعل أغرب ما في الهولوغرام هو أنه لو كسرنا اللوحة فإن كلَّ كِسْرة منها يمكن لها أن تعطي الصورة بكاملها (وتتشوَّش الصورة إذا صارت الكِسْرات دقيقة).
هاهي الأجزاء الأساسية لتتم صناعة الـ ذاكرة ثلاثية الأبعاد؟
1.ليزر أرغوني (أزرق – أخضر).
2.مقسمات شعاعية لتقوم بتقسيم شعاع الليزر.
3.مرايا لتوجيه أشعة الليزر.
4.لوحة LCD (Liquid Crystal Display) (معدل ضوئي فراغي).
5.عدسات لتركيز أشعة الليزر.
6.بلَّورة ليثيوم-نيوبات أو بولمير ضوئي.
عندما يتم إطلاق ليزر الأرغون (أزرق-أخضر)، عندئذ يقوم مقسم الأشعة بفصل شعاع الليزر إلى شعاعين :
شعاع الهدف أو شعاع الإشارة ؟
تسقط حزمة من آشعة الليزر على مجزيء للآشعة (Splitter) فتنقسم إلى جزئين ينفذ الجزء الأول من الآشعة ليصل إلى مرآة متساوية مثبتة فتنعكس الآشعة لتسقط على اللوح الفوتوجرافى وتسمى بآشعة المرجع (Reference beam)، ويسقط الجزء الثاني من الآشعة على الجسم المراد تصويره وتنعكس هذه الآشعة من جميع نقاط سطح الجسم حاملة للمعلومات عنه لتصل اللوح الفوتوجرافي وتسمى هذه الآشعة بأشعة الجسم (Objective Beam).
تلتقي آشعة المرجع وآشعة الجسم على اللوح الفوتوجرافي وتكون النتيجة نمط مركب من تداخل تلك الآشعة يسجل على اللوح الفوتوجرافي وبعد تحميض اللوح الفوتوجرافي يظهر نمط تداخل الآشعة في صورة مناطق مظلمة وأخرى مضيئة ويسمى هذا اللوح بعد تحميضه وتسجيل نمط التداخل عليه بالهولوجرام يلزم بعد ذلك إعاد تكوين الصورة وذلك بإضاءة الهولوجرام بالأشعة المرجع وبالنظر خلاله تظهر صورة مجسمة تماثل الجسم تماما مسجلة لجميع دقائق الجسم بأبعاده الثلاثية. يمكن تسجيل أكثر من صورة واحدة على نفس اللوح الفوتوجرافي وذلك باستخدام عدد من الأشعة المرجع في إتجاهات مختلفة وتكون كل صورة مستقلة عن الأخرى، كما يمكن تسجيل عشرات الصور على هولوجرام واحد وذلك باستخدام ثلاثة حزم من آشعة الليزر ذات ألوان مختلفة ويضاء الهولوجرام في هذه الحالة بلآشعة البيضاء.
يحتوي الهولو جرام أو (اللوح الحافظ لنموذج التداخل) على توزيع معقد من المناطق الشفافة والداكنة التي تناظر أهداب التداخل المضيئة والمظلمة، وعندما يضاء بشعاع مشابه تماما للشعاع المرجعي الأصلي فإن الشعاع سوف ينفذ من المناطق الشفافة ويُمتص في المناطق الداكنة بدرجات متفاوتة مكونا بذلك موجة نافذة مركبة هي الموجة المركبة للجسم الأصل. وعلى هذا فإن الحصول على التصوير المجسم يتم على مرحلتين : الأولى : تسجل فيها أنماط التداخل ثم الحصول على الهولو جرام أو (اللوح الحافظ لنموذج التداخل) والثانية : يتم فيها إضائة الهولوجرام بطريقة معينة بحيث يكون جزء من الشعاع النافذ من الهولوجرام مطابقا لموجة الجسم الأصل، فنرى صورة ماثلة امامنا في الهواء وكأنها الجسم الأصلي.
و هو الشعاع الذي يحمل المعلومات وهو الذي يسير بخط مستقيم ويعبر من خلال معدل ضوئي فراغي (Spatial Light Modulator ((SLM)والذي هو عبارة عن لوحة LCD تظهر صفحات البيانات الثنائية (بالنظام الثنائي) على شكل مكعبات فاتحة وقاتمة. البيانات المأخوذة من صفحات الشيفرات الثنائية تأخذ بواسطة شعاع الإشارة إلى حساس ضوئي (بلَّورة الليثيوم-نيوبات)
ونشير إلى أن بعض الأنظمة تستخدم مواد فوتوبولميرية عوضاً عن البلَّورة السابقة.
العالم البارز ستفن هاوكينغ
قال أن الإنسان يدخل "طورا جديدا، فيما يمكن أن نطلق عليه التطور المصمم ذاتيا، حيث سيمكننا التحكم في الدنا البشري أو تغييره." و هو يظهر صبرا قليلا مع التطور البيولوجي، قال "ليس هناك وقت لانتظار التطور الدارويني ليجعل منا أكثر ذكاء و أن يجعل من طبيعتنا أحسن". قارن هاوكيبنغ بين سرعة التقدم التطوري و التقدم الثقافي و هو يقول " لم يكن هناك تطور ملموس في الدنا البشري الناتج عن التطور البيولوجي في ال 10،000 سنة الأخيرة من التاريخ المسجل. لكن حجم المعرفة الذي ينقل من جيل لآخر عرف نموا هائلا." باعتبار أنه قد استغرقنا " ملايين السنين كي نتطور من القردة،" و "من الراجح أن المعلومات المفيدة في الدنا خاصتنا، قد تغيرت
ببعض ملايين البايتات فقط،" يقدر هاوكينغ أن معدل التغير في التطور البيولوجي للبشرية لا يتعدى بايتا واحدا في السنة. لكن حجم المعرفة الذي ينقل عن طريق اللغة المكتوبة يفوق هذا بعدة درجات. يقول هاوكينغ، " المعدل الذي يمكن أن تضاف به معلومات مفيدة قد يكون بالملايين، أو حتى بالملايير، أكثر من الدنا."
يضيف هاوكينغ أن الكائنات التي أساسها الدنا ستتطور حتما إلى آلات، و التي يمكنها " في آخر المطاف استبدال الحياة التي أساسها الدنا، كما حل الدنا محل شكل حياة سابق."

أفضل 10 هواتف ذكية في عام 2011
هل تعلم أن هناك أكثر من 5.5 مليار جهاز موبايل حول العالم؟!
فسواء كنت غنياً أو فقيراً, كبيراً أو صغيراً, موظفاً أو طالباً, وبغض النظر عن مجال عملك أو حتى دراستك، فقد أصبحت الهواتف الجوّالة أحد الضروريات التي يستخدمها الجميع ليصبح أكثر الأجهزة انتشاراً بين البشر على مر التاريخ!!
فما هي أفضل أنواع هذه الهواتف في وقتنا الراهن؟
من الصعوبة بمكان إيجاد إجابة قاطعة “لأفضل” أجهزة الموبايل لأن المقارنة لا تقتصر على مواصفات وإمكانيات فقط قدر اعتمادها أيضاً على أذواق وميول تختلف من شخص لآخر، لكني سأعتمد في هذا المقال على تقرير أعده ماثيو ميلر في موقع zdnet.
لذا إن كنت تفكر في شراء هاتف “ذكي” في المستقبل القريب فإليك أحد أفضل 10 هواتف ذكية في العام 2011، ولنبدأ بالمركز العاشر:
المركز العاشر – Dell Venue Pro:
يتميز هذا الهاتف بنظام تشغيل Windows Phone 7 الجديد وشاشة 4.1 إنش بجودة 800× 480 تعمل بتقنية AMOLED Gorilla Glass المميزة، ويعمل بمُعالج Snapdragon بسرعة 1 جيجاهرتز. ويحتوي على كاميرا 5 بجودة ميجابكسل.
يحتوي الهاتف كذلك على لوحة مفاتيح منزلقة، لكن يعيبه حجمه الكبير بصورة ملفتة، فيبلغ طوله 122 ملم وعرضه 63 ملم بينما يبلغ سمكه 15 ملم ويزن 192.8 جرام.
أما عن السعر فيبلغ 450 دولار، وإليكم هذا الفيديو عن مواصفات الجهاز:
المركز التاسع – HP Pre 3:
يُعد أحد أصغر الهواتف الذكية بشاشة 3.58 إنش بجودة 800 × 480 بكسل:
يعمل الهاتف بنظام تشغيل webOS 2.2 ومعالج Qualcomm Snapdragon بسرعة 1.4 جيجاهرتز ورامات 512 ميجابايت، ويضم الهاتف كاميرا 5 ميجابكسل قادرة على تسجيل فيديو فائق الجودة 720p.
يبلغ طوله 111 ملم وعرضه 64 ملم بينما يبلغ سمكه 16 ملم ويزن 155 جرام، وسيدعم الهاتف شبكات الجيل الرابع.
يُنتظر توفره في الأسواق بدايةً من الشهر القادم بسعر 349.99 دولار، وإليكم هذا الفيديو عن مواصفات الجهاز:

المركز الثامن – Google Nexus S 4G:
يأتي هذا الهاتف كتطوير لجهاز جوجل Galaxy S، ويتميز بشاشة 4 إنش بتقنية Super AMOLED فائقة الجودة بجودة 720 × 480، ويحتوي على كاميرا 5 ميجابكسل وكاميرا أمامية 0.3 ميجابكسل.
يعمل الهاتف بنظام تشغيل أندرويد 2.3 Gingerbread ومُعالج Samsung Hummingbird بسرعة 1 جيجاهرتز.
يبلغ طوله 123 ملم وعرضه 62 ملم بينما يبلغ سمكه 10.9 ملم ويزن 128 جرام، ويأتي بذاكرة داخلية 16 جيجابايت ويعيبه عدم وجود مكان لذاكرة إضافية.
يدعم شبكات الجيل الرابع ويبلغ سعره 498 دولار، وإليكم هذا الفيديو عن مواصفات الجهاز:
المركز السابع – Sony Ericsson Xperia Play:
إن كنت من محبي الألعاب فهذا الهاتف هو أحد أفضل الاختيارات المتاحة بكل تأكيد:
فيتميز الهاتف بشاشة منزلقة تحوي أسفلها أزرار خاصة بالتحكم في الألعاب ليتحول الهاتف إلى منصة ألعاب متحركة!
يحوي الهاتف شاشةً بحجم 4 إنش بجودة 854 × 480، ويضم كاميرا 5 ميجابكسل. وسيعمل الهاتف بنظام تشغيل أندرويد 2.3 Gingerbread بمُعالج Snapdragon بسرعة 1 جيجاهرتز، مع معالج Adreno 205 GPU خاص بالجرافيك (للألعاب).
يبلغ طوله 119 ملم وعرضه 62 ملم، بينما يبلغ سمكه 16.5 ملم ويزن 175 جرام.
لم يتوفر هذا الهاتف بعد لكنه حين توفره سيكون أول هاتف يتم اعتماده من شركة سوني كمنصة ألعاب أندرويد رسمية على هاتف جوّال!!
يبلغ سعره حوالي 500-550 دولار، وإليكم هذا الفيديو عن مواصفات الجهاز:
المركز السادس – HTC ThunderBolt:
يتميز هذا الهاتف بتصميم أنيق وبسرعة فائقة على الإنترنت، ويضم شاشة WVGA حجمها 4.3 إنش بجودة 800 × 600، وكاميرا 8 ميجابكسل مع قدرة على تسجيل فيديو فائق الجودة 720p، وكاميرا أمامية 1.3 ميجابكسل.
أما عن نظام التشغيل فيعمل بنظام أندرويد 2.2 مع HTC Sense بـمُعالج Qualcomm MSM8655 Snapdragon بسرعة 1 جيجاهرتز.
يبلغ طوله 121 ملم وعرضه 66 ملم، بينما يبلغ سمكه 12.7 ملم ويزن 181 جرام، ولعل هذا الوزن وهذا الحجم أحد أكثر الأمور إزعاجاً بالنسبة لهذا الهاتف.
المركز الخامس – HTC EVO 3D:
لم يتوفر هذا الهاتف بعد في الأسواق لكنه سيأتي كتطوير لهاتف HTC EVO 4G الذي حقق نجاحاً كبيراً، فيتميز بشاشة ثلاثية الأبعاد حجمها 4.3 بجودة 450 × 960، يحتوي الهاتف على كاميرتين بجودة 5 ميجابكسل لالتقاط صور وفيديوهات ثلاثية الأبعاد!
سيعمل الهاتف بنظام تشغيل أندرويد 2.3 Gingerbread بـمعالج مزدوج النواة 1.2 جيجاهرتز، ويُعد الهاتف كبير الحجم فيبلغ طوله 127 ملم وعرضه 63 ملم، بينما يبلغ سمكه 11.4 ملم ويزن 167 جرام.
المركز الرابع – Apple iPhone 4:
تحدثنا عن هذا الهاتف سابقاً في موضوع:
جهاز الآيفون 4 الجديد: سيغير كل شيء مجدداً
وفيه أشرنا إلى تميز الجهاز بشاشة 3.5 إنش بجودة 960 × 640 وتعمل بتقنية Retina فائقة الوضوح، ويحتوي الهاتف على كاميرا 5 ميجابكسل يمكنها تصوير فيديو فائق الجودة HD 720.
يعمل الهاتف بنظام تشغيل iOS 4 ويبلغ طوله 114 ملم وعرضه 58 ملم، بينما يبلغ سمكه 9 ملم ويزن 137 جرام.
أما عن السعر فيتراوح بين 600-650 دولار، وإليكم هذا الفيديو عن مواصفات الجهاز:
المركز الثالث – LG G2X:
قد يكون من المفاجئ أن نرى شركة LG في هذه القائمة من الأساس فضلاً عن وجودها في المركز الثالث، لكن مواصفات هذا الجهاز تفرض نفسها بمعالج مزدوج النواة NVIDIA Tegra 2، وشاشة 4 إنش بجودة 800 × 600.
يحتوي الهاتف على كاميرا أمامية 8 ميجابكسل مع القدرة على تسجيل فيديو فائق الجودة 1080p، وكاميرا خلفية 1.3 ميجابكسل، ويعمل بنظام تشغيل أندرويد 2.2.
يبلغ طول الجهاز 124 ملم وعرضه 63.5 وسمك 10.1 ملم بينما يزن 158 جرام، أما عن سعره فيبلغ 480 دولار.
وإليكم هذا الفيديو عن مواصفات الجهاز:

المركز الثاني – Motorola Droid Bionic:
يتميز هذا الهاتف بتصميم أنيق وشاشة 4.3 إنش، ويحتوي على كاميرا 8 ميجابكسل قادرة على تسجيل فيديو فائق الجودة 720p.
سيعمل الهاتف بنظام أندرويد 2.2 ليتوقع حصوله على تحديث بعد توفره بفترة قصيرة لنظام أندرويد الجديد 2.3 Gingerbread، ويتميز الهاتف بمعالج مزدوج النواة.
يبلغ طوله 125.9 ملم وعرضه 66.9 وسمكه 13.3 ملم بينما يزن 158 جرام. وسيدعم الهاتف شبكات الجيل الرابع.
لم يتوفر الهاتف في الأسواق بعد وتتكتم شركة موتورولا بشكل كبير على موعد توفره وسعره.
المركز الأول – Samsung Galaxy S II:
يأتي هذا الهاتف كخليفة لهاتف Galaxy S الذي يعد أحد أفضل الهواتف الجوالة التي تعمل بنظام أندرويد وأكثرها شعبيةً، ونبدأ بأفضل ما في هذا الهاتف وهو شاشته المدهشة التي يبلغ حجمها 4.3 وتعمل بتقنية Super AMOLED Plus بجودة 800 × 600.
يتميز الهاتف بتصميم أنيق فائق النحافة بطول 125.3 ملم وعرض 66.1 وسمك 8.49 بينما يزن 116 جرام. ويضم كاميرا 8 ميجابكسل تستطيع التقاط فيديو فائق الجودة 1080p (..) وكاميرا أمامية 2 ميجابكسل.
يعمل الهاتف بنظام تشغيل أندرويد 2.3 Gingerbread بمُعالج مزدوج النواة بسرعة 1 جيجاهرتز، ويدعم شبكات الجيل الرابع
ختاماً وكما ذكرت في بداية المقال أؤكد مجدداً أن هذه القائمة مجرد “ترجيحات” لأفضل الهواتف التي ظهرت أو ستظهر خلال هذا العام. صحيح أننا لو أزلنا هاتف iPhone 4 وهاتف HP Pre 3 وDell Venue Pro من القائمة ستتحول إلى أفضل 10 أجهزة أندرويد في عام 2011 (..)، لكن حين نتحدث عن الهواتف “الذكية” فمقارنةٌ سريعة بين “متجري أندرويد وآبل” من جهة ومتاجر برامج الأجهزة الأخرى كبلاك بيري ونوكيا ستجعل من السهولة بمكان تجاهل “ذكاء” هذه الأخيرة!!
تلاحظون أيضاً من القائمة أننا أمام أشهر واعدة جداً في عالم الهواتف الذكية لأن أغلب هواتف هذه القائمة لم يتوفر بعد، لذا إن كنت تفكر في شراء هاتف جديد أنصحك بالانتظار بضعة أشهر حتى تحصل على أحد أفضل هواتف العام 2011!

تركيا تبتكر رجلاً آلياً ذكياً
ويستمر الأتراك في إبهارنا: تركيا تبتكر رجلاً آلياً ذكياً يتحرك مثلنا!
لا يسمع أغلبنا عن تركيا سوى في مجالي السياحة أو السياسة، لكن لهذه الدولة جانب آخر لا يقل إثارةً عما سبق هو مجال الصناعة والتكنولوجيا، ومنه نشاهد اليوم إنجازاً تكنولوجيا مميزاً في مجال الرجال الآليين:
حيث كشفت شركة أكين سوفت للبرمجيات عن ابتكارها رجلاً آلياً يحمل اسم أكينشي -1، ويتميز هذا الآلي بالقدرة على الإجابة عن الأسئلة الأساسية وتمييز الأوامر الصوتية والقيام بالعمليات الحسابية، فضلاً عن محاكاته لتركيبة الإنسان العضلية ليستطيع التحرك مثلنا!
تكلف أكينشي-1 ما يقارب 570,000 دولار واستغرقت صناعته قرابة العامين من الأبحاث والتطوير، وتم صناعته بالكامل باستخدام مواد ومكونات محلية:
وهذا الفيديو يوضح طريقة عمله وبعض الاختبارات التي يتم إجراؤها عليه (باللغة التركية):
http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=_V_lx5PG5uM
الواضح من الفيديو هو أن الباحثين استطاعوا تحقيق نجاح كبير في قدرة الروبوت على تمييز الأصوات والألوان، لكن لا زالت حركته تحتاج لكثير من التطوير.
http://www.ibda3world.com/wp-content/uploads/2011/09/DSC_7564-copy1-580x388.jpg
هذا ويقول مسؤولو الشركة أنهم وضعوا خطة لاستثمار 5‪.‬7 مليون دولار على مدار خمسة أعوام لتطوير الروبوت، وتتوقع الشركة أن يتم توفيره في الأسواق بحلول العام 2015، ليتم استخدامه في المطارات والأسواق الكبرى كمرشد للزوار والمشترين!
ذكرني هذا الموضوع بالفيديو الذي عرضناه سابقاً لحلقة أحمد الشقيري في برنامج خواطر عن التجربة التركية في اسطنبول، والذي أعيد نشره مرة أخرى هنا:
http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=cie_SFIh-vs
مهما بدت أوضاعنا سيئة تثبت لنا التجربة التركية أن الإرادة قادرة على صنع المعجزات خلال أعوام قصيرة

إيربي: أول سيارة حقيقية يتم “طباعتها”
إيربي: أول سيارة حقيقية يتم “طباعتها” من طابعة ثلاثية الأبعاد!!
إن أردت الحصول على سيارة جديدة فكل ما عليك فعله هو الجلوس على جهاز الكومبيوتر وتصميم السيارة بالشكل الذي تريد، لتقوم بعدها “بطباعة” هذه السيارة بالمعنى الحرفي للكلمة!!
ليست مشهداً من أفلام الخيالي العلمي في المستقبل بل مشهداً جديداً من إبداع الإنسان في الحاضر:
فما تشاهدونه في هذه الصورة هي السيارة إيربي Urbee التي تم صناعتها بواسطة الكومبيوتر ثم طباعتها بطابعة خاصة، وهي نموذج أولي بثلاثة عجلات يتسع لراكبين ويصل لسرعة قصوى 112 كيلومتر في الساعة.
وتعمل السيارة بمحرك هجين بقوة ثمانية أحصنة وهي قوة ضعيفة بدرجة كبيرة مقارنة بقوة باقي السيارات الحالية، لكن هذه السيارة لا تحتاج لأي أحصنة زائدة لأنها تحتاج ثُمن القوة التي تحتاجها أي سيارة للحركة!
تم طباعة إيربي على طابعة خاصة تقوم بطباعة طبقات ثلاثية الأبعاد بدلاً من الحبر الذي نألفه. تستقبل الطابعة تصميماً ثلاثي الأبعاد من الكومبيوتر لتقوم بتحويله إلى طبقات يتم وضعها الواحدة فوق الأخرى حتى تكتمل السيارة!
تتميز السيارة إيربي بفاعلية كبيرة في استهلاك البترول فتسير 42.5 كيلومتر لكل لتر، وفي حالة اختيار الاستهلاك الاقتصادي يمكنها السيرة 85 كيلومتر لكل لتر!!
وكان فريق من المهندسين والباحثين قد على تطوير هذه السيارة منذ 15 عاماً في مدينة وينيبيغ الكندية، وينوي الفريق تطوير نموذج أولي آخر باستثمار قدره مليون دولار قبل الإنتقال لمرحلة الإنتاج.
وستتكلف السيارة عند وصولها لمرحلة الإنتاج التجاري ما بين 30,000 و50,000 دولار. قد تكون مكلفة في البداية لكن نظراً لثورية الفكرة فهي تكلفة مقبولة في البداية.
ملاحظة: لم أجد في أي مصدر ما يتحدث عن التفاصيل التقنية لكيفية صناعة السيارة أو الطابعة التي أخرجتها، وهي أسرار يحتفظ بها مصمموها على الأرجح للحفاظ على حقوقهم الفكرية.

أصغر سيارة في العالم
أصغر سيارة في العالم: يمكنك قيادتها لداخل غرفتك!
شاهدنا في العديد من المواضيع السابقة كيف يهتم صانعو السيارات في العالم بإنتاج سيارات صغيرة، لكننا سنشاهد اليوم سيارة كهربائية أصغر بكثير من كل ما سبق لدرجة أن بإمكانك قيادتها حتى سريرك!
تتميز السيارة “فولب” بأن عرضها لا يتجاوز متراً واحداً بينما يبلغ طولها متر ونصف، لذا تستطيع السيارة المرور من الفتحات الضيقة ودخول المصعد والمرور من باب غرفتك!
تزن فولب حوالي 350 كيلوجرام وتبلغ سرعتها القصوى 50 كيلومتر في الساعة، لذا فمن المزعج التفكير في الذهاب بها في رحلات بعيدة، وإن كانت هذه السرعة مناسبة داخل المدن (خاصةً أوقات الزحام!).
من الملفت أيضاً أن سيارة صغيرة كتلك لا تحوي (بالطبع) مكاناً لوضع الأمتعة، وهو عيب خطير في السيارة لأن أحد مميزات اقتناء سيارة خاصة هو القدرة على نقل الحقائب والأمتعة بسهولة، لكن لكل شيء ثمنه فإن أردت اصطحاب سيارتك معك في المنزل عليك أن تقدم بعض التنازلات!.. خاصةً أنك لن تحمل عبء البحث عن مكان لإيقاف السيارة لأن بإمكانك إيقافها في أي مكان بالمعنى الحرفي للكلمة!:
المثير أنه وبفضل محركها الصغير سيتم ترخيص السيارة على أنها دراجة رباعية، لذا سيكون بإمكان أي شخص يحمل رخصة قيادة دراجة نارية أن يقودها. وهذا الفيديو يوضح مميزات فولب:
صاحب فكرة هذه السيارة هو المصمم الإيطالي الشهير رومانو آرتيولي، والذي قال أنها ستكون متوفرة في أوروبا بداية العام القادم. أما عن السعر فيبلغ 5,600 دولار.
ما رأيك في فكرة هذه السيارة وهل أنت مهتم باقتنائها؟
أغرب سفينة في العالم: تتحول من سفينة الى منصة أبحاث بـ 30 دقيقة
ربما قد تظن لأول مرة ترى هذه السفينة بأنها تغرق كسفينة التايتنك المشهورة، لكنها ليست كذلك فهذه السفينة الغريبة و التي لم نرى مثلها من قبل يمكن أن تتحول من سفينة عادية الى منصة أبحاث في غضون 30 دقيقة فقط.
بالتأكيد سوف تتساءل كيف يمكن لهكذا سفينة أن تتحول الى منصة أبحاث مستقرة من دون أن تغرق ؟؟ أليس كذلك …
تدعى هذه السفية الغريبة بإسم Flip و التي يملكها مكتب البحوث البحرية و تديرها مؤسسة سكريبس لعلوم المحيطات في جامعة كاليفورنيا في سان دييغو، سفينة FLIP هي عبارة عن منصة أبحاث علمية فريدة من نوعها .
بدأت السفينة أو المنصة في العمل لأول مرة في 22 يونيو من عام 1962 إي قبل 50 عاماً كجزء من برنامج الصواريخ المضادة للغواصات في حينها، و التي يبلغ طولها 355 قدم أي بطول 5 طوابق تقريباً، و تحتوي السفينة على خمسة طواقم و فريق يتكون من 11 باحثً يعملون على العديد من المشاريع و الأبحاث في مجالات المتنوعة مثل : الصوتيات، و الأرصاد الجوية، و علم الجيوفيزياء، و علوم المحيطات الفيزيائية، و تجارب نشر الليزر .
و بالنسبة لكيفية تحول السفينة الى منصة مستقرة، فذلك عن طريق ضخ 700 طن من مياه البحر في نهاية السفينة شيئاً فشيئاً إلى حين أن يرتفع الطرف الآخر من السفينة إلى الأعلى (كما تشاهدون في الصورة التي في الأسفل). و تستغرق هذه العملية حوالي 30 دقيقة فقط لتتحول السفينة من الإتجاه الإفقي إلى العامودي .
و تستطيع السفينة أن تبقى طافية و مستقرة على سطح البحر لمدة 30 يوماً متواصلة . و لكن السفينة تفتقر إلى ألية دفع لتبحر في البحر لذا يتم سحبها بواسطة قاطرة بحرية إلى المواقع التي تريد التوجه إليها .
و كما تشاهدون في الصورة (في الأسفل) أن هناك مغسلتين يستخدمهم الطاقم و الفريق حسب وضعية السفينة .
avatar
طارق فتحي
المدير العام

عدد المساهمات : 2799
تاريخ التسجيل : 19/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alba7th.3oloum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى