* توزيع المعادن الثقيله في الاصداف البحريه والاسماك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

* توزيع المعادن الثقيله في الاصداف البحريه والاسماك

مُساهمة  طارق فتحي في الأحد نوفمبر 30, 2014 1:45 pm

توزيع المعادن الثقيله في الاصداف البحريه والاسماك والرواسب البحريه في الخليج العربي وخليج عمان
1- المقدمه
دراسات التلوث في الخليج العربي وخليج عمان تعرف باسم ROPME Sea Area (RSA) وهي مهمه جداُ. الخليج العربي يعتبر ضحل نسبياًوشبه مغلق وكثير التبخر وضعيف التخلص من المخلفات. ولهذا دخول المخلفات وذوبانها وتحللها اقل في البحار المفتوحه. في هذا النظام البيئي تكون درجات الحراره مرتفعه ونسبة الملوحه عاليه والاشعه الفوق البنفسجيه عاليه. ومع ذلك معظم الكائنات تتعامل قريباً من نظامها الفسيولوجي. ولهذا الضغوط المستمره الناتجه عن الملوثات لها عواقب خطيره. المحافظه على بيئه بحريه جيده هو امر اساسي لاسباب اقتصاديه. الأكلات البحريه مثل الاسماك والجمبري لها قيمه كبيره في الاستهلاك المحلي والتصدير. واكثر من ذلك ان هذه المنطقه تعتمد اعتماداً كبيراً على مياه البحر في تحضير المياه النقيه بواسطة التحليه والتقطير.
دراسات التلوث تعرضت الى تأثيرات كبيره في السنوات القليله الماضيه ساهمت في اعباء تلوثيه جديده في المنطقه.
الطرق البحريه تستخدم بكثره خاصه بناقلات البترول وما يصاحبها من العوادم ومخلفات النقل.
يوجد تطور صناعي كبير خاصة في البحرين وهذا يمثل مصدر للتلوث العضوي والغير عضوي. وهذا التطور الصناعي يمثل تأثير هام على درجة الحياة البحريه. ولسوء الحظ لا توجد معلومات كافيه عن بعض المعادن في كل المناطق.
تتزايد الزراعه في المنطقه الشماليه مع زيادة استخدام المواد القاتله للحشرات والاسمده الزراعيه وهي تمثل خطر آخر من مسببات التلوث. ولكن المعلومات عن الدراسات الزراعيه غير متكامله في الخليج او خليج عمان. بالاضافه لهذا ادت الثلاثة حروب خلال العقدين السابقين التي منها حرب الخليج عام 1991م الى تأثير في التلوث المعدني للمياه. العينات التي جمعها بجوار الكويت عام 1991م كانت تحتوي على نسبه اعلى من كثير من المعادن (الكاميوم والنحاس والنيكل والرصاص) من العينات التي جمعها عام 1985م. تركيز المعادن المعتمده على البترول اظهرت نسب مرتفعه في العينات المأخوذه من ساحل المملكه العربيه السعوديه الغارقه بالبترول اكثر من أي منطقه في الخليج عام 1991م. بينما لم يمتد هذا التأثير الى قطر وذلك في عينات الاصداف والاسماك في هذه المنطقه.
تقديرات بعد الحرب للملوثات ومنها المعادن ودراستها تمت في الامارات. حيث تم دراسة واكتشاف التأثيرات البعيده المدى. انسجه مختلفه من الكابوريا الزرقاء (Blue carbs) التي تم جمعها في الكويت تم تحليلها لتقييم تراكم المعادن البتروليه المختلفه لمدة عشر سنوات بعد الحرب واندلاع بقعة زيت البترول في الخليج.
تم متابعة نسبة بعض المعادن في الخليج عامي 1993-1994م لدراسة العواقب البيئيه بعد غزو العراق للكويت. وقد اعتمدت دراسة تأثير الحرب على التلوث البيئي بالخليج على تقنيات ذات مستوى عالي.
مشاريع دراسة التلوث ومسح مناطق التلوث بالمعادن والتلوث العضوي بدأت في الخليج وخليج عمان منذ أوائل الثمانينات. كانت هذه الدراسات قبل الحرب غير ذات قيمه في اكتشاف مناطق شديدة التلوث لمقارنتها فيما بعد الحرب (1991م). هذه الدراسه تقيم التلوث البحري في المنطقه الساحليه الشرقيه في الخليجين اعتماداً على الرواسب البحريه التي جمعها من البحرين وعمان وقطر والامارات من عام 2000م الى . تم تحديد مجال واسع من العناصر لتقييم التلوث ولتفسير مصدر الملوثات المتوقع. هذه الدراسه تقيم درجة جودة المأكولات البحريه بالنسبه لتلوثها المعدني. هذه الدراسه تعتمد على نوعين من الاسماك كثيرة الاستخدام في المنطقه وهما مجموعة الاسماك البرتقاليه المنقطه (الهامور) وسمك الامبراطور (الشعري) وايضاً الصدفيات غالباً المحار.
وتوجد دراسات اخرى لتقييم الهيدروكربونات البتروليه الملوثه للمياه.

2- طريقة البحث
1-2- جمع العينات
تم جمع العينات في الخليج او خليج عمان طبقاً للمعايير الدوليه وذلك من البحرين وعمان وقطر والامارات (عينات من الاصداف والاسماك والرواسب). الرواسب البحريه يتم تجميعها في حاويات نظيفه من التيفلون. الانسجه الرخوه من 18 نوع من المحار تم تشريحها ثم تصفيتها للتخلص من السوائل الزائده ثم حفظها في حاويات بلاستيكيه. من 100-300 جم من عضلات الظهر للاسماك وكذلك كبد الاسماك تم تجميدها الى - 18 درجه مئويه وارسالها الى المختبر في موناكو.

2-2- معالجة العينات
جميع عينات الرواسب تم تجميدها وتجفيفها وهضمها ثم ترشيحها خلال مرشح قطر ثقوبه 1 ملم من البلاستيك للتخلص من الاجزاء القشريه. في بعض العينات صغيرة الحجم يتم ترسيبها بطريقه خاصه (agate mortar). هذه البودره او الرواسب المرشحه يتم نقلها الى حقائب مغلقه ويتم رجها للحصول على بودره متجانسه. يستخدم من 150 الى 300 مجم من البودره للتحليل. العينات يتم تحضيرها في اوعية بتلفون ميكرويف منظفه بالاحماض سابقاً ويضاف اليها 5 مل من حمض النيتريك النقي جداً و2 مل من حمض الهيدروفلوريريك شديد النقاء. تم استخدام نظام Milestone MLS 1200 mega في العينات المجموعه من قطر والامارات, ونظام CEM MARS 5 في العينات المجموعه من البحرين وعمان. لكل مجموعه من العينات (باتش) تحتوي على الاقل على احد العينات بدون معامل وعدد كبير من العينات الاصليه للتحقق من التجانس وتأثير المعامل.
يتم هضم العينات بالاحماض لمدة 30-40 دقيقه على درجة حراره 200 درجه مئويه ثم تترك لمدة ساعه على الاقل حتى تبرد ثم يضاف 0.9 مل من حمض البوريك لاذابة رواسب الفلوريد ثم تغلق العينات وتوضع في نظام الميكرويف لمدة 20-30 دقيقه ثم تترك لتبرد لمدة ساعه ثم يضاف 0.5 حمض الهيدروفلوريك وتنقل العينات الى انابيب اختبار مدرجه ثم تستكمل العينه حتى 15 او 50 مل باضافة الماء المعاير المقطر.
عينات الكائنات البحريه تجمد وتجفف بنظام (agate mortar) للحصول على بودره متجانسه, بعض العينات الاخرى تجفف في الفرن على درجة حراره 105 درجه مئويه لمدة 24 ساعه على الاقل لمعرفة كمية المياه التي تحتويها. 150-300 ملجم من العينات المجففه يتم هضمها باستخدام 5 مل من حمض النيتريك النقي ويتبع نفس النظام السابق في معاملة العينات.
تم تحليل العينات للمعادن غير الزئبق باستخدام الميكروسكوب الضوئي (Finnigan Element magnetic sector inductively coupeled plasma mass spectrometer) (ICP-MS) باستخدام بخاخ ميكروني (microconcentric nebulizer) (MCN) وغرف رذاذ ثنائيه الطريق لادخال العينات (غرف قياسية المعايير). يتم تحليل العينات المهضومه وتخفيفها الى 20 مره بواسطة حمض النيتريك 2% في بعض الاحيان يتم التخفيف الى 10000 مره ايضاً يضاف معامل ثابت (1-10 mg/l Be, In and Th) لتخفيف العينات ولتصحيح قراءات الاجهزه.
تم التحليل الكمي للنتائج باستخدام رسوم بيانيه للتخفيفات المختلفه المحضره من عنصر واحد عياري.
يتم تحليل ومعايرة حمض النيتريك النقي وماء الشربوالعوامل الثابته التي تستخدم في هضم العينات والعينات نفسها وتقدير درجة نقائها.

3-2- تحليل الزئبق
في حالة العينات المأخوذه من قطر والامارات يتم اخذ حوالي 1 جرام من الراسب ويتم هضمه في قوارير من التيفلون مع 4 مل من حمض النيتريك لمدة 3 ساعات على اطباق حاره عند درجة حراره 90 درجه مئويه ثم يتم اضافة ماده حافظه 1 مل من المحلول (10% w/v K2Cr2O7) ثم تخفف العينات حتى 50 مل بماء مقطر عياري. في حالة الرواسب المأخوذه من البحرين وعمان يتم تحضيرها لتحليلها بواسطة (ICP-MS) لتحديد الزئبق الموجود فيها. ويضاف اليها 200 مل من الماده الحافظه (10% w/v K2Cr2O7) لكل 10 مل من الرواسب المهضومه خلال 24 ساعه من تحضيرها. العينات المهضومه يتم تحضيرها بواسطة المنظار الضوئي للغبار الذري البارد (Cold vapour atomic flurescence spectrometry) (CV-AFS) باختزال SnCl2 بواسطة مولد بخار (VGA-77). يتم مراجعة العينات والمواد الخام لتقييم درجة التحليل. دقة المقاييس تعتمد على تضاعف العينات وهضم المواد الخام والتي تتراوح بين 1.2 إلى 12%.
لتحليل الكائنات الحيه, يتم هضم حوالي 0.5 جرام من العينات في قوارير من التيفلون مع 4 مل من حمض النيتريك و2 مل من حمض الكبريتيك لمدة 3 ساعات على طبق حار بدرجة حراره 90 درجه مئويه ثم يتم اضافة 1 مل من المحلول (10% w/v K2Cr2O7) كماده حافظه ثم تخفف العينات حتى 50 مل. العينات المأخوذه من قطر والامارات والبحرين تم تحليلها بواسطة (Cold vapour atomic absorption spectrometry) (CV-AAS). تركيز الزئبق في بعض العينات تم تأكيده باستخدام (CV-AFS) لانه يحتوي على نسبه صغيره جداً من الزئبق. العينات والمواد الخام (عضلات اسماك متجانسه وكبد الاسماك) تم استخدامها لمقارنة الجوده. دقة القياس في هذا تراوحت بين 0.5% و 3.8% بمتوسط 1.3%. العينات المأخوذه من عمان تم تحليل الزئبق فيها بواسطة نظام (ICP-MS) فقط.

3- النتائج والمناقشه
1-3- الرواسب
التركيزات على اساس الوزن الجاف لمعظم المعادن في الرواسب البحريه مبينه بالجدول. توجد منطقتين فقط يوجد فيها ارتفاع ملحوظ في مستوى العناصر النادره وهما منطقة شركة البحرين للبترول (BAPCO) حيث توجد معامل التحليل ومنطقة عكا (Akkah) في الساحل الشرقي بالامارات. في المنطقه الاولى الارتفاع نتيجه لتدخل الانسان اما الثانيه غنيه بالمعادن بطبيعتها. تركيزات العناصر النادره في باقي المناطق قليل في الدراسات السابقه.
شاطئ عكا في خليج عمان يمثل منطقة حاره (Hot spot) في معادن كثيره ولكنه يستحق الاهتمام ويوجد به ايضاً ملوثات هيدروكربونيه. مستويات النيكل العاليه جداً (1010 mg/g) هي اعلى مستويات تم تسجيلها في دراسات التلوث للشواطيء البحريه. تركيزات اخرى عاليه جداً من الكروم (303 mg/g) والكوبالت (45 mg/g) وجدت في هذه المنطقه ولكن معظم الرواسب في هذه المنطقه اظهرت نسبة الحديد الى الالمونيوم اقل من 1. الرواسب في شاطئ عكا ورأس عكا كانت غير طبيعيه حيث كانت 11 و 7.5 على التوالي. في المنطقه الشرقيه من الامارات التركيزات العاليه من الكروم (506 mg/g) والنيكل (187 mg/g) والكوبالت (36 mg/g) كانت موجوده في الرواسب على بعد 4 كلم جنوب عكا في شهر يونيو عام 1994م.
لا يوجد كثافه سكانيه او نشاط صناعي بجانب شاطئ عكا فهي منطقه انتقاليه. لا يمكن ربط هذه التركيزات بانسكاب النفط في شهر مارس عام 1994م في منطقة (Bidya) حيث ان تركيزات المعدن (V) وهو يستخدم احياناً في الاشاره لمواقع البترول لم تكن عاليه مقارنة بتركيزاته في الرواسب في مناطق اخرى. كما ان نسبة هذا المعدن الى النيكل كانت قليله نسبياً نتيجة ارتفاع نسبة النيكل ولهذا يصعب القول بوجود عوامل انسانيه في ارتفاع نسبة هذه المعادن. هذه الرواسب كانت غنيه في النيكل والكروم والحديد والمنجنيز والزرنيخ. ان طبيعة المنطقه في عمان والامارات هي غنيه بالرواسب الحديديه وغيرها من اصول بحريه. الرواسب في عمان تحتوي على املاح كبريتات النيكل والكروميت وهذا الارتفاع في المعادن في هذه المنطقه طبيعي وناتج عن التلوث.
في حالة الرواسب المجموعه في منطقة (BAPCO) في البحرين وجدت تركيزات قصوى من معادن مختلفه, الرصاص (99 mg/g), النحاس (48.3 mg/g), الزنك (52.2 mg/g), الزئبق (0.22 mg/g). التلوث ناتج عن معمل تكرير البترول بجانب مصنع الالمونيوم الموجود بالمنطقه والذي نشر فيها الرواسب. وجد ايضا تركيزات عاليه في منطقة عسكر (Askar) تدعم النظريه التي تقول بوجود نقطة توزيع للملوثات في حيث توزع النحاس والزئبق والرصاص والكادميوم وتقل هذه التركيزات بالابتعاد عن نقطة التوزيع. هذا النقصان في التركيز كان واضح جداً مع الرصاص والزئبق. تركيزات عاليه في الرواسب بجوار هذه المنطقه وجدت من اوائل الثمانينات. مثلاً تركيز الزئبق في رواسب البحر في منطقة عسكر كان يتراوح بين (0.106-0.286 mg/g). وباعتبار ان تركيز الزئبق في الدراسه الحاليه كان (0.0107 mg/g) فقط, فان نسبة ترسب الزئبق في انخفاض خلال الـ 17 سنه الماضيه.
في عمان كان اقصى تركيزات لمعظم العناصر يوجد في الرواسب في جزيرة مسيره خاصه في رأس اليي (Ras Al Yei) في الساحل الشرقي. وبما انه لا يوجد كثافه سكانيه او نشاط صناعي في المنطقه فهذا يكون نتيجه للطبيعه المعدنيه للمنطقه. ولهذا فان الزياده النسبيه في المعدن (V) والكوبالت والنيكل غالباً تكون نتيجة ارتفاع تركيز الحديد والمنجنيز في الرواسب. الملحوظ هو ارتفاع نسبة الكادميوم في الرواسب من منطقة ميناء رايسوت (Raysut Port) ومنطقة (Mughsayl) في الجنوب. نسبة الكادميوم في مناطق في الخليج وخليج عمان كانت مرتفعه مقارنة بالمنطقه الملوثه عند معمل تكرير (BAPCO) في البحرين ومع ذلك لم تكن هناك معلومات كافيه من عمان لمقارنة مستوى النحاس والرصاص والمعدن (V).المبدأ الذي يقول بان رواسب الكادميوم تتجه الى الجنوب كان متماشياً مع تركيز الكادميوم في منطقة صلاله في عمان بالمقارنه مع المناطق الاخرى.
على عكس الكادميوم فان رواسب الفضه كانت قليله جداً في عمان. وتعتبر الفضه عامل متابعه هام للصرف الصحي ولهذا التركيزات العاليه الموجوده في ابو ظبي (0.58 mg/g) تعني التلوث بواسطة الانسان. بالاضافه الى ابوظبي ورأس عكا فان رواسب الفضه في قطر كانت اكثر من أي مكان في هذه الدراسه.
بالنسبه للزئبق بتفصيل اكثر, تركيزه في الرواسب كان قليل يتراوح بين (<0.001-0.0167 mg/g), بعيداً عن المنطقه شديدة التلوث (BAPCO) حيث كان التركيز فيها (0.22 mg/g). للمقارنه في المنطقه مستويات الزئبق كانت تتراوح بين (0.032-0.27 mg/g) عام 1994م, وتتراوح بين (0.042-0.375 mg/g) عام 1998م. نسبة الزئبق في الرواسب القريبه من الشاطيء كانت تتراوح بين (<0.02-0.613 mg/g), واكثر تركيز كان في الكويت والامارات. مستويات الزبئق كانت قليله جداً (<0.09 mg/g) في البحر الكاريبي (Caspian Sea). مستويات الزبئق في خليج سان فرانسيسكو (San Francisco Bay) كانت (0.06 mg/g), وفي بحر ياتسوشيرو (Yatsushiro Sea) كانت (0.059 mg/g), مما يعني ان مستويات الزبئق في الخليج وخليج عمان ليست عاليه بالمقارنه مع القياسات العالميه.
مع ان زيادة التلوث في منطقة (BAPCO) تعدت الراسب المحدده بدرجه (0.15 mg/g), الا انه توجد تركيزات اكبر من التلوث في العالم مثلاً في اذربيجان في خليج باكو والمناطق المحيطه كانت نسبة التلوث بالزئبق تصل الى (0.45 mg/g). وفي خليج تريستي (Gulf of Trieste) كانت النسبه عاليه جداً تتراوح بين (0.064-30.38 mg/g) بمتوسط يصل الى (5.04 mg/g). في اليابان وفي بحر ياتسوشيرو (Yatsushiro Sea) كانت تتراوح بين (0.086-3.46 mg/g) بالقرب من خليج ميناماتا (Minamata Bay) الذي هو مصدر التلوث.
الزرنيخ هو عنصر آخر طالما جذب الانتباه في دراسات التلوث ولكن اكثر بالنسبه للكائنات البحريه اكثر من الرواسب. تركيزه في الرواسب الساحليه يتراوح بين (0.7-0.9 mg/g). وجدت تركيزات عاليه في شاطيء عكا وخليج عمان زادت عن القياسات العالميه وكان تركيز الزرنيخ (8.2 mg/g) في عام 1995م. في هذه الدراسه كانت النتائج اقل (7.13-35.2 mg/g). الرواسب غير الملوثه تحتوي على نسبه من (5-15 mg/g). ووجدت تركيزات مماثله في شمال البحر الكاريبي (North Caspian Sea) حيث كان تركيز الزرنيخ (<5 mg/g), وفي كاليفورنيا تتراوح بين (1.6-1308 mg/g) بمتوسط (5.1 mg/g). تركيزات اكثر من (20 mg/g) كانت موجوده في الرواسب السطحيه في شمال البحر الكاريبي (North Caspian Sea) وخليج فنلندا (Gulf of Finland). كانت توجد تركيزات خطيره جداً ملوثه بالزرنيخ في الرواسب في البحر الشمالي من الساحل الانجليزي بتركيز يصل الى (137 mg/g). ومن الواضح ان تركيزات الزرنيخ في الخليج وخليج عمان قليله حسب المعايير العالميه ولا تمثل خطوره بيئيه.

2-3- الأسماك
يوجد نوعين من الاسماك لهما اهميه اقتصاديه هما الهامور والشعري, ومع ان النوعين يعتبران من الاسماك المفترسه الا ان سمك الهامور يتغذى على الاسماك الصغيره والقشريات وسمك الشعري يتغذى على الطحالب والقشريات. تركيز الزئبق في عضلات الاسماك كان يتراوح ما بين (0.50-2.35 mg/g) بينما كان في كبد الاسماك يتراوح ما بين (0.287-4055 mg/g). معروف ان الزئبق يتراكم في الاسماك ولذلك توجد تركيزات عاليه في الهامور ويزداد تركيزه مع زيادة عمر ووزن السمكه ويعتمد هذا التركيز على الوزن الكامل للسمكه وسابقاً كان يقارن التركيز بالنسبه الى طول السمكه. اعلى تركيز للزئبق في عضلات سمكه وزنها (4.5 kg) من المرفأ في الامارات كان (2.35 mg/g) للوزن الجاف و (0.49 mg/g) للوزن الكامل (+ الماء), وهذا يقارب (7.13-35.2 mg/g) الذي يعتبر اعلى تركيز مصرح به للاستهلاك في المملكه العربيه السعوديه. وبالرغم من صعوبة المقارنه نتيجه لاختلاف وزن الاسماك فان تركيزات الزئبق في دراسات سابقه كان في نفس الحدود وفي دراسات اخرى اعتمادا على 5 اسماك وزنها حوالي (2 kg) كان المستوى اعلى نسبياً (0.17-0.40 mg/g) وهذا بالنسبه للهامور. بالنسبه لسمك الشعري كان تركيز الزئبق في الفضلات يتراوح ما بين (0.34-0.52 mg/g) بينما كان يتراوح ما بين (1.02-0.33 mg/g) في كبد هذه الاسماك, وهذا التركيز كان مقارباً لتركيز الزئبق في الدراسات السابقه (0.29-0.33 mg/g) في البحرين والامارات وكان نسبياً اقل من الملاحظ في الكويت (0.76-0.88 mg/g) والمملكه العربيه السعوديه (0.65-1.35 mg/g).
تركيزات الزرنيخ كان يتراوح ما بين (0.83-1404 mg/g) في عضلات الهامور وما بين (2.5-10 mg/g) في عضلات سمك الشعري. لم يكن هناك اعتماد على حجم السمكه في ارتفاع نسبة الزرنيخ في الهامور مثل الملاحظات السابقه في دراسة الحياه البحريه. وكات اكبر تركيز للزرنيخ موجود في عضلات اصغر اسماك الهامور الموجوده في منطقة (Fasht Al Adham) في البحرين.
بالمقارنه مع القياسات السابقه كانت نسبة الزرنيخ في عضلات الهامور تتراوح ما بين (<0.25-0.49 mg/g) للوزن الكامل وتتراوح ما بين (0.7-5.3 mg/g) للوزن الجاف. وجدت اكبر نسبة للزرنيخ في عضلات وكبد اسماك الشعري في منطقة الدخيره بقطر (Aldakhira). كانت نسبة الزرنيخ تتراوح ما بين (1.03-3.58 mg/g) للوزن الكامل وتتراوح ما بين (103-27 mg/g) للوزن الجاف. ومع انها تعتمد على النوع فان نسبة الزرنيخ تعتبر من اعلى المستويات الموجوده في الدراسات السابقه. على العكس في هذه الدراسه فان مستويات الزرنيخ في الاسماك اقل من الملاحظ سابقاً وتعتبر قليله في المستويات العالميه وهذا موضوع مثير للبحث والدراسه في هذه المنطقه.
الغير معتاد هو نسبة الكادميوم حيث كانت قليله في النوعين من الاسماك (<0.014 mg/g), واقل من القياسات السابقه (0.23 mg/g) في عام 1993م. التركيزات كانت مطابقه للاسماك المختلفه الموجوده في (Pristine areas) ولكن كان تركيز الكادميوم في كبد اسماك الشعري اكثر من التركيز بالعضلات حيث كانت (9.94 mg/g) في الاسماك في منطقة (Dhannah) و (7.19 mg/g) في اسماك المرفأ وهي تركيزات عاليه نسبياً ولكن الملاحظ ان تركيزات قصوى وجدت في كبد الاسماك في جنوب عمان (109-195 mg/g) وهي نسب عاليه جداً بالمقارنه بالاسماك الموجوده في الامارات. هذه التركيزات العاليه للكادميوم في كبد الاسماك لم تسجل من قبل. وكثير من الفصائل من الاسماك يكون فيها تركيز الكادميوم في الكبد اكثر من التركيز بالعضلات حيث وصلت الى (<10 mg/g). نسبياً وجد تركيز عالي من الكادميوم (4.67-51.0 mg/g) في فصائل من الاسماك على ساحل موريتانيا.
مصدر ثراء الكادميوم في اسماك ساحل عمان هو امر مختلف عليه, عوامل الانسان لا يمكن ابعادها ولكن ليس لها الاولويه حيث المياه مفتوحه وقلة الكثافه السكانيه والصناعه في المنطقه. ولكن الزياده الواضحه غالباً ما تكون نتيجة سلسلة الغذاء وما يساند هذا وجود نسبه عاليه من الكادميوم في المياه السطحيه التي تحتوي على المغذيات وظهر هذا في العينات التي تم جمعها. وهذا النظام ايضاً له دور في ارتفاع نسبة (Cs) في الطحالب البحريه في الساحل الجنوبي لعمان. الكادميوم له نسبة 1:1 مع الفسفور في مياه الآبار ويمكن ان يتراكم في الاجزاء السفلى من سلسلة الغذاء ويتدرج في السلسله وينتج عنه التراكم في المستويات العاليه في كبد اسماك الهامور ومثله ايضاً الزئبق. وهذا النظام ايضاً طبق لتفسير ارتفاع نسبة الكادميوم في الاسماك التي تأتي من منطقة عميقه في البحار لم تكن مرتفعه في كبد هذه الاسماك.

3-3- الصدفيات
تم اخذ عينات كثيره من المحار في الخليج وخليج عمان منها خمس عينات من محار اللؤلؤ وستة عينات من محار الصخر وتم اخذ عينات اخرى من (Rock scallope, Venus clams, Pen shells) من اماكن متفرقه. التركيزات قد اخذت على اساس الوزن الجاف. عينات (Pen shells) من جبل علي بالامارات كانت تحتوي علىنسبه عاليه من الكوبالت (35.8 mg/g), والنيكل (12.9 mg/g) وايضاً كان بها تركيز عالي بصوره غير طبيعيه من المنجنيز (1110 mg/g). لا توجد معلومات للمقارنه بهذه الفصائل في دراسات التلوث البحري. تم تحليل محار الصخر في دراسات سابقه في الامارات والبحرين. العينات المجموعه من ابوظبي كانت تحتوي على تركيزات قليله نسبياً من المعدن (V) والرصاص والفضه والكوبالت والكروم والنيكل اقل من النسب الموجوده في الدراسات السابقه. مستوى الزنك كان عالياً (1150 mg/g) في العينات من ابو ظبي. بعيداً عن الزرنيخ فان تركيز المعادن في عينات الكابوريا من رأس النوف بقطر هي مقاربه او اقل من القياسات السابقه في المملكه العربيه السعوديه.
جميع عينات محار اللؤلؤ تم جمعها من الخليج العربي ماعدا بعض العينات التي جمعت من رأس عكا. تركيزات عاليه جداً من الزنك (4290 mg/g) ومن المعدن V (7.3 mg/g) والرصاص (12 mg/g) كانت موجوده في محار اللؤلؤ بجوار معمل تكرير (BAPCO) في البحرين. محار اللؤلؤ من ابو ظبي يحتوي على تركيزات عاليه نسبياً من الكروم والحديد والكوبالت والنيكل والنحاس والفضه. بينما كانت تركيزات الفضه في الرواسب المجموعه من ابو ظبي تركيزات عاليه بدرجه قصوى ولم تكن تركيزات باقي المعادن في الرواسب ذات اهميه. كما ان ارتفاع نسبة الكادميوم في العينات من جبل علي بالامارات لم تنعكس على الرواسب المحليه. كان محار اللؤلؤ المجموع من رأس عكا – الوحيد من خليج عمان – يحتوي على تركيزات قليله من معادن كثيره مثل (V) والرصاص والنحاس والزنك والكروم والنيكل والحديد والزرنيخ عن محار اللؤلؤ المجموع من مناطق اخرى. عموماً تركيزات المعادن متوافقه مع الدراسات السابقه الا الزنك في منطقة (BAPCO).
جميع عينات محار الصخر تم جمعها من خليج عمان وكان مستوى المعادن فيها متقارب من المستويات في الدراسات القليله السابقه وايضاً كان مقارباً للتركيزات في محار اللؤلؤ ماعدا الزرنيخ فقد وجد ان تركيزه اقل جداً من محار اللؤلؤ بينما كانت النحاس والفضه اكثر تركيزاً في محار الصخر. ومن الملاحظ ان محار الصخر لا يحتوي على تركيزات زائده من العناصر النادره مثل محار اللؤلؤ المجموعين من رأس عكا وشاطيء عكا خاصه الكروم والكوبالت والنيكل والزرنيخ التي هي مرتفعه في الرواسب المحليه. وهذا معناه ان المعادن في الرواسب ليست قابله حيوياً للصدفيات. محار الصخر المجموع من رأس اليي في جزيرة مسيره بعمان تحتوي على تركيزات عاليه من المعادن النادره خاصه الكادميوم (16-35 mg/g) حيث يعتبر عنصر غذائي في المياه في المنطقه. تزيد هذه المعادن في الشهور التي يكون فيها البحر متقلب.
الزرنيخ في الصدفيات في الدراسات البحريه يستحق اهتمام خاص. في هذه الدراسه الكابوريا كانت تحتوي على تركيزات عاليه من الزرنيخ (156 mg/g) و (Pen shells) يحتوي على (153 mg/g). اعلى مستوى للزرنيخ في المحاريات (100 mg/g) كانت في الكابوريا المجموعه من رأس التنقيب بالسعوديه عام 1991م. إذا تم مقارنة المعلومات عن الزرنيخ . في هذه الدراسه والدراسات السابقه لوجد ان الكابوريا (Clams) تحتوي على اعلى نسبه من الزرنيخ عن جميع الصدفيات الاخرى. مثلاً متوسط الزرنيخ في الكابوريا في هذه الدراسات كان (19-156 mg/g). ومن الملاحظ ان هذا المتوسط اعلى ست مرات من المتوسط العالمي لمستوى الزرنيخ بالصدفيات (9.2 mg/g) للوزن الجاف. كثير من الدراسات ركزت على الساحل الجنوبي الشرقي للولايات المتحده حيث كان يحتوي على مستويات عاليه من الزرنيخ (25.4 mg/g) في المحار الذي كان اكثر من ضعف المستوى العالمي للصدفيات ويصل الى تركيزات قصوى (66 mg/g). تعزى هذه المستويات المرتفعه الى رواسب الفوسفات الطبيعيه ومخلفات المبيدات الحشريه للتربه. في الدراسات من عام 1991م على تركيز الزرنيخ في محار اللؤلؤ ومحارالصخر. في الدراسات البحريه كان محار اللؤلؤ يتراوح ما بين (4.5-73 mg/g) ومحارالصخر يتراوح ما بين (11.1-29.7 mg/g). هذه المستويات هي قريبه من المحار في الساحل الجنوبي الشرقي للولايات المتحده. بجانب هذه الدراسات لم يكن هناك معلومات اخرى عن اسباب وجود الزرنيخ وترسبه. ولهذا يجب الاخذ بالاعتبار الدراسات المفصله عن الزرنيخ وترسبه وتراكمه في الكائنات الحيه في الدراسات البحريه.

4- الخلاصه
كثير من المعادن الثقيله والعناصر النادره وجدت في الرواسب الساحليه والكائنات البحريه (الاسماك والصدفيات) في البحرين وعمان وقطر والامارات. الرواسب في خليج عمان من الساحل الشرقي للامارات كانت تحتوي على مستويات عاليه من بعض المعادن الثقيله خاصة النيكل. على العكس مستوى المعادن الثقيله في المحار من رأس عكا وشاطيء عكا بالامارات لم تكن مرتفعه. المعادن في الرواسب مصدرها في عمان هو (Ophiolites) وهي في درجات معدنيه ولا تصل الى الكائنات البحريه. وهذه المعادن في المنطقه تعتبر في مكان مصدرها الطبيعي اكثر من انها تكون ناتجه عن التلوث.
مصدر التركيزات العاليه من بعض المعادن في محار الصخر المجموع من جزيرة مسيره في عمان ليس اكيداً ولكن من الممكن ان يكون نتيجة عوامل طبيعيه مرتبطه بالمحيط. مثلاً التركيزات العاليه من الكادميوم في كبد بعض الاسماك من جنوب عمان ممكن ان يكون نتيجة التراكم في سلسلة الغذاء الذي يظهر مستويات عاليه من الكادميوم في المياه السطحيه في المنطقه. مستويات الزئبق في الرواسب قليله جداً ونسبة الزئبق في سمك الهامور المستهلك في المنطقة البحريه تحت البحث كان اقل من (0.5 mg/g) في الوزن الكامل وهو اقل من النسبه الآمنه في كثير من الدول. كانت مستويات الزئبق متساويه مع الدراسات السابقه.
ومن المثير للاهتمام وغير المفسر الى الان هو وجود نسبه عاليه من الزرنيخ في الصدفيات في منطقة البحث عند مقارنتها بمناطق اخرى من العالم. وغير معروف هل هذا نتيجة عوامل ملوثه او عن طريق عوامل كيميائيه طبيعيه في المنطقه وهو الاكثر احتمالاً. ومن الواضح انه لتقييم مصدر للتلوث المعدني جيداً يجب فهم العوامل الطبيعيه وقابلية التراكم لبعض العناصر مثل الزرنيخ في بعض الفصائل حيث تختلف كميات وتركيزات مختلف العناصر في الفصائل خاصه الصدفيات في الدراسه.
avatar
طارق فتحي
المدير العام

عدد المساهمات : 2802
تاريخ التسجيل : 19/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alba7th.3oloum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى