* المجموعة الجفرية الرابعة : مقدمات جفرية 5-6

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

* المجموعة الجفرية الرابعة : مقدمات جفرية 5-6

مُساهمة  طارق فتحي في الأحد يناير 16, 2011 7:38 pm

بقلم : طارق فتحي

المقدمة الخامسة
رسالة في قواعد الجفر
هذا المخطوط مجهول العنوان والكاتب  وهي رسالة في قواعد الجفر المنسوب الى الامام علي ( ع ) مشتملة على مقدمة ومقالين  وخاتمة . يذكر في المقدمة ان الجفر اكثره الجاهلون طمسا  وترميزا وصار لا يعرف الا اشارة وتلويحا والتي تجلت بالواحدية وهو ( المجلي الكيالي العددي ) الذي له مناسبة دقيقة مع الخفاء الباطني وحيث برزت بكمال الاظهار وصلت الى ( المجلي الكلامي ) وقوله تعالى  ( كن فيكون ) مستمرا باولية هذا المجلي وحيث كان النعتى الذاتي متقدم على اللفظي صار المجلي الكلامي هو المجلي الثاني ففي المجلي كمالها وتميز كل منها عن الاخر بالاسم والاسم مقدمه للمسمى وهذه المسميات التي هي واقعه في صدور انتهاء الحروف انما هي ملفوظة لان المسطور والمكتوب في التركيبات هي هذه وتتمتها الملفوظة هي ( البينات ) لان المميز والمبين هو ذاك لما كان المعلوم من كلام قطب الاولياء علي بن موسى الرضا ( تقدم الجفر على الجامعة ) ووضع كتاب الجفر منحصرا في الجفر والجامعة ومشتملا على البينات كان لهذين السببين في تقديم الجفر على الجامعة .

المقالة الاولى
في بيان كيفية وضع كتاب الجفر . اعلم ان هذا الكتاب مشتمل على ( 28 ) جز كل جزو يحوي ( 28 ) صفحة وكل صفحة تحي على ( 28 ) سطرا وكل سطرا يحوي على ( 28 ) بيت او خانة وكل بيت أو خانة تحتوي على ( 4 ) حروف ابجدية أو ابتثية 0 واعلم ان في البيت الاول من الكتاب ( ا ا ا ا ) الالف الاول في جميع البيوت مكررة0 وعوض عنه في الجزو الثاني ( ب ) وفي الثالث ( ج ) وعلى هذا فقس فيكون في الثامن والعشرين حرف ( غ ) .

والالف الثانية في جميع البيوت في الصفحة الاولى مكررة ويعوض عنها في الصفحة الثانية ( ب ) والصفحة الثالثة ( ج ) وعلى هذا فقس
والالف الثالثة في جميع البيوت في الاسطر العرضية تتكرر وفي السطر الثاني العرضي يعوض عنها ( ب ) والسطر الثالث ( ج ) وعلى هذا فقس الى ( 28 )
والالف الرابعة يعوض عنها في البيت الثاني من السطر الاول العرضي ( ب ) وفي الثالث ( ج ) الى ( غ ) وعلى هذا فقس
وعلى هذا القياس في الجزو الثاني في البيت الاول تكتب ( ب ا ا ا ) وهذه في جميع البيوت من الجزو الثاني تكون مكررة والثلاث الفات كل واحدة منها تتبدل كما تقدم سابقا .
وفي الجزو الثالث ففي جميع البيوت تتكرر ( ج ) والالفات الثلاثة التي معها تتبدل
اما في الجز ( 28 ) في الصفحة ( 28 ) في البيت ( 28 ) العرضي من اخر الكتاب يكون فيها اربع غينات هكذا ( غ غ غ غ )
ويلزم من هذا الوضع ان يكن الاسم متكون من اربعة حروف يمكن وضعه في بيت ومن هذا اسم الجلالة ( الله ) فالجزو الاول ( أ ) وفي الصفحة الثانية عشر ( ل ) وفي السطر العرضي الثاني عشر ( ل ) وفي البيت الخامس ( هـ ) ويكون اسم    ( محمد ) هكذا الجزو الثالث عشر ( م ) والصفحة الثامنة ( ح ) والسطر الثالث عشر العرضي ( م ) والبيت الرابع العرضي ( د ) 0 وكذلك اسم ( حيدر) يكون في الجزو الثامن الطولي ( ح ) وفي الصفحة الطولية العاشرة ( ي ) وفي السطر العرضي الرابع ( د ) وفي البيت العرضي العشرون ( ر )

المقالة الثانية
في بيان قواعد الجامعة
ولما كان بيانه على مجالي ثلاث حروف وذلك في طريق استخراج الاشياء يحتاج الى ايضاح في ثلاثة اصول وفي الاصل الرابع بيان بنيان جميع الحروف وفي الخاتمة استخراج المعاني الوقائع بهذا القانون .
الاصل الاول : ــ
في بيان مجلي ليالي الحروف وهي في هذا المجلي ليس فيها مشاركة كما في جمل ابجد بالترتيب الطبيعي من ( الالف والى الغين ) وقد يقع في بعض الاعمال العربية لفظ عربي فيضاف عدد ذلك اللفظ الى اعداد حروفه مثاله : ( واحد تسعة عشر اثنين ستمايه واحدى عشر ثلثه الف وسته واثنين ) وعلى هذا تحسب جميع الاعداد بالجمل الصغير المنسوب للانبياء والاولياء ( يقصد غ=28) وفي هذا الجمل جميع الحروف بمرتبة حروف الاحاد يقصد ( ايقغ ) كلها احاد بلا مرتبة .
الاصل الثاني :ــ
في بيان مجلي الحروف الكلامية وهي ان كل الحروف ليس بينها تلبس أو مشاركة اصلا ومتى ما وقع في التركيبات فكلما كان ملفوظا فهو المكتوب وان كان مفردا فالبينات والمكتوبة كلها ملفوظة والحروف في حالة الافراد بينها تباعد في البينات وتكون مكررة مثل ( نون ــ واو ــ م ي م ) فتباعد الاول مفرد وتباعد الاخير مشاركة مع ( ج )
الاصل الثالث : ــ
في بيان مجلي الكيالي للحروف وفي هذا المجلي يعرف الحرف مفردة من جميع الوجوه ليس لها مشاركة ( كالالف ) فانها غير مشاركة في الصورة وفي البينات  و ( الميم ) ليس لها مشاركة في الصورة لها مشاركة في البينات مع ( الجيم ) و ( النون ) في حالة الافراد ليس لها شريك في الصورة ولا في البينات و ( الكاف ) ليس لها مشاركات في الصورة و في البينات لها
مشاركة مع ( القاف ) . و( اللام ) ليس لها في البينات مشاركة و( ب ) و ( هـ ) ليس لها مشاركة في الصورة ولها مشاركات عدة في البينات وبعض الحروف مثناة على شكل واحد ولها في البينات مشاركات كثيرة مثل ( دال ـ الذال ـ را ـ زا ـ سين ـ شين ـ  صاد ـ ضاد ـ طا ـ ظا ـ عين ـ غين ) وبعض الحروف في حالة التركيب متشابهة وفي الة الافراد غير متشابهه وفي البينات مختلفة مثل ( فا ـ قاف ـ نون ـ يا ـ كاف ـ لام ـ) وبعض مثلثته مثل ( با ـ تا ـ ثا ـ جيم ـ حا ـ خا ) وهولاء لا في الصورة ولا في البينات مشاركة في حالة الافراد والتركيب الا       ( الجيم ) فهي في البينات مخالفة وهذه هي ( 12 ) حرفا متشاركة في البينات     ( ب ت ث ح خ ر ز ط ظ ف هـ ي )  واما المثناة فهي في البينات مشاركة مثل    ( جيم ـ ميم دال ـ ذال ـ سين ـ شين ـ صاد ـ ضاد ـ عين ـ غين ـ قاف ـ كاف ) اما الاحرف الباقية في البينات منفردة مثل ( الف ـ لام ت نون ـ واو )
الاصل الرابع :ــ
في بيان بينات الحروف وتعين علاماتها وينبغي ان نستحضرها ما سبق في المقدمة من ان بينات أي حرف هي بقية اسم ذلك الحرف بعد اخراج ذلك الحرف وهذه هي البينات المعتبرة في المرتبة التي بعد مرتبة الابحد بحيث انه لو نزل مرتبة صار مكرر والتكرار غير جائز . وفي هذا الموضع بينات الحروف الابجدية هي المعتبرة وكتاب الالف هكذا ( الف ا ا ) ( ق ااا ) وبينات الالف في المرتبة الرابعة تنتهي  وحروف البينات التي هي شان الالف اثنا عشر حرفا       ( ب ت ث ج ح خ ر ز ط ظ ف هـ ي ) وبينات الالف تنتهي في المرتبة الخامسة اثنا عشر حرفا ايضا هي مثناة وفي البينات مشاركات وبعضها من المرتبة الاولى تنتهي بيناتها بهذا الطريق وهي ( س ش ع غ ) الا ان يؤخذ عددها بالعربي مثل   ( ستين ثلاثمايه سبعين ) والالف ترجع الى هذا الطريق لكن بعد حساب ابجد حروف المفردة منها وبعض الحروف تنتهي بيناتها في المرتبة الخامسة مثل      ( ص ض ) وبعضها في الثامنة مثل ( ج م ق ك ) واربع حروف متشاركة في الشكل والبينات بجميع الحروف 0 فالالف تبين حكمه وانتهائه في المرتبة الخامسة والنون تنتهي في المرتبة السابعة واللام تنتهي في المرتبة الثامنة   وطرق البينات غير محصورة ولذلك اختصرنا على طريق احد .
ملاحظة
( ا  ل  م  ) ان هذه الثلاثة حروف تبع البينات تحسب في المرتبة الاولى بحسب الجمل الصغير يكون ( 29 ) وهي اشارة الى الحروف الهجائية 0 وقوله تعالى ذلك الكتاب لا ريب فيه اشرة الى ذلك وعن الرسل محمد ( ص ) قال ( انا اول من تكلم  بالضاد ) يعني اول من تكلم بالبينات لان جميع الحروف بالمرتبة الاولى جملتها ( 800 ) وهي بحرف الضاد من ابجد الكبير  وبينات المصطفى محمد      ( ص ) هي ( 132 ) وحروف المرتضى ( كرم الله وجهه ) ( 132 ) فاخذ معانيها قوله ( ص ) ( انا مدينة العلم وعلي بابها )
ومن فضائله كرم الله وجهه ان الحروف المقطعة التي في اوائل السور القرانية اذا اخذت وحذفت المكرر منها واذا جمعت يكون تركيبها وجملتها ( علي صراط حق نمسكه ) وانه ( رض ) اخبر عن حقائق قبل وقوعها .
ومما جربت اثناء العمل خطر ببالي ان ( فتح قريب ) اذا حسبتها وجدت ان عدد حروفها تشير الى عده زمان ظهور خاتم الولاية ( رض ) وحسبتها فوجدتها كذلك
وطريقة العمل هي هكذا
( ف ت ح ق ي ر ب ) مجموعها ( 800 ) ومن تحت الثمانمائة يحصل ذلك واما بيناتها اذا اخذت في المرتبة الاولى تكون ( 78 ) وان كان الالف هو الذي هو بينا تالفا يضم الى ذلك يكون ( 888 ) فيكون موافقا لجميع البينات ومطابقا لاشارات الاكابر

المقدمة السادسة
من مخطوط الجواهر الوفية في الدقائق الجفرية
اعلم ان الجفر الكبير ( 784 ) صفحة وهي من حاصل ( 28 × 28 = 784 ) وهي قاعدة على كل حرف من الحروف ( 28 ) وعدد الصفحات هو عدد الكتاب وكل صفحة مشتملة على ( 28 ) سطرا وكل سطر مشتمل على ( 28 ) بيتا وكل بيت فيه ( 4 ) حروف 0 فالحرف الاول حافظ رتبة الحرف من ذلك البيت من تلك الصفحة ويميزها عن بقية الحروف ( 28 ) .
والحرف الثاني حافظ رتبة الصفحة ويميزها عن بقية الصفحات والحرف الثالث حافظ رتبة السطر والحرف الرابع حافظ رتبة البيت . فالحفر الكبير يكون ( 28 ) كتابا وكل كتاب فيه ( 28 ) صفحة وكل صفحة فيها ( 28 ) سطرا كل سطر فيه   ( 28 ) بيتا كل بيت فيه ( 4 ) حروف فيكون البيت الاول من السطر الاول من الصفحة الاوللا ( ا ا ا ا ) وفي البيت الاخير من السطر الاخير من الصفحة الاخيرة من الكتاب الاخير ( غ غ غ غ )  
وفي كل سطر يكون ابجد بتمامه طولا وعرضا وقطرا  فتكون عدد الصفحات       ( 784 )  والسطور ( 21952 ) البيوت ( 614656 ) وعدد الحروف            ( 24586624 ) وروي عن حسين الخلاطي ان الحفر الجامع يمكن ان يفهم منه احوال الانسان في الماضي والحاضر والمستقبل  بهذا الطريق وهو انك تنظر في الصفحة التي فيها اسم ذلك الشخص فتاخذ حروف اسمه الملفظية المكتوبية والسرورية لتلك الصفحة وتكتب كل منها في ورقه منفردة وينبغي ان تعلم ان الحروف الملفوظية ( 13 ) حرفا والمكتوبية ( 3 ) حروف والمسرورية ( 12 ) حرفا متناة 0 ولا يخفى عليك انك اذا استخرجت الحروف وافردت كل قسم من اقسامه وكتبته في ورقه منفردة ثم رتبته كما يلي الترتيب الحرف الاول ( حروف الملفوظية ) والحرف الثاني من   ( المكتوبية ) والحرف الثالث من المسرورية ) وتجمعهم سطرا واحدا وتكسرهم ثم تعربهم فسوف تجد من ابتداء الصفحة الى موضع اسم ذلك الشخص احواله .

( قاعدة )
اعلم ان ( 120 ) زماما من ازمة صفحات الحفر تقسم على البروج الاثنى عشر فيكون حصة كل عشرة أزمة بازاء ( 30 ) درجة وكل زمام مخصوص بثلاث درجات والتي هي ( 72 ) ساعة وهي عبارة عن ثلاثة ايام بلياليها 0 ثم يذكر ترتيب هجاء ( ابتث ) من ( الالف وعدده 1 والى الياء وعددها 29 ) الى اخر الازمة شرحها وتفصيلها ذاذا علمت قسمة اصول الازمة ( 120 ) على البروج فينبغي ان تعلم الشمس في أي برج من البروج وكم قطعت من درجة فيه واي زمام مخصوص بتلك الدرجة فاستخرج ذلك الزمام فاذا اردت عمل الخير فاتركه على حاله من غير تقديم ولا تاخير وان اردت عمل الشر فاقلب الزمام بان تجعل الاول اخرا والاخر اولا ثم تعلقه لثلاثة ايام بلياليها تستخرج من ازمة متعددة بحيث يمكن قسمتها على ( 72 ) ساعة وحصة تلك الساعة التي بها يحص المقصود ذلك اليوم  مثال على ذلك :ــ
اردنا عمل السهم الثالث في الوقت الذي قطعت فيه الشمس ( 40 ) ساعة من ذلك السهم فطريقته ان تحصل ازمة اصول ذلك السهم اولا بهذا الطريق ان الازمة العشرة من برج الجوزاء اذا اردنا معرفتها بزمامها ( 21 ) من جملة ( 120 ) باب فتبدا بحرف الالف وتطرح ( 2 / 2 ) يبقى واحدا نظرنا الى الدائرة فاذا اول جملة المنازل ( 29 ) الذي هو مسكنه اثبتناه في الاول ثم ارنا ان نعرف ان حصة ( ب ) اين موضعها من هذا الزمام فاذا الحرف المذكور له من الدائرة ( 8 ) مراتب طرحنا منها ( 8 / 8 ) يبقى خمسة نظرنا الى الدائرة لنرى المرتبة الخامسة فنضعها في منزلتها فوجدناها في ( 25 ) اثبتناها هناك ثم اردنا استخراج موضع ( ت ) المثناة من فوق فوجدنا لها ( 51 ) مرتبة وحيث كان عددها ( 15 ) طرحناها ( 15 / 15 ) فبقى ( 6 ) وكان في الاصل ( 7 ) فوضعناها في المنزلة السابعة وبقية الحروف على هذا القياس استخرجناه وهذا سر اصول الابواب العشرة لبرج الجوزاء .

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15
ا ت ج و خ ك ت ل ع هـ د ز ش ث ط
ص لا ذ ف ق غ م ز ح ب ض س ظ ي 0

ي ط م د ح ر ك ج ظ ث ت ص ش ز ذ ع ب لا غ ف
ق ه خ س ض ل و ن ا ا ذ هـ ت س ص د م ن ز ك
ش خ لا ظ ض ب ق غ ف ث ح و ع ج د ط ي

فالابواب العشرة المخصوصة ببرج الجوزاء قسمناها على ( 30 ) درجة كل درجة بيوم واحد فكل ثلاثة ايام يكون زمام واحد كما ان الزمام الاول من هذه الابواب العشرة منسوبة الى ثلاثين يوما من اول تحويل الجوزاء ولما كان عملنا في       ( 40 ) ساعة في ضمن الزمام مستتر لان هذا الزمام الذي هو ( 72 ) ساعة فاذا تستخرج من هذا الزمام زمامات متعددة بحيث يمكن قسمتها على ( 72 ) وعلى هذا النمط الذي ذكرته لك .
فالزمام الاول لبرج الجوزاء وحرفه الاوسط الذي هو الدرجة ( 15 ) وضعناها في السطر الاول ورفعنا من طرف اليمين ( و ) ومن الشمال ووضعناها بازائها على ترتيب ( تسعة اسطر)  فتم غير المكرر ورجع الى السطر العاشر كما وضحته لك في هذا المثال وه اول برج الجزاء المكتوب .
السطر الاول
ا ن ج و خ ك ت ل ع هـ د ر
ش ث ط ض لا ذ ف ق غ م ز م

السطر الثاني
ب ص س ظ ي ط ث ض ش لا ر ذ
د ف هـ ق ع غ ل م ت

السطر الثالث
ز ك ح خ ب و ص ج س ن ظ ا
ي م ل ت غ ز ع ك ق ح هـ

السطر الرابع
خ ف ب د و ذ ص ر ج لا س ش
ن ض ظ ث ا ط ي و د ذ ب

السطر الخامس
ص ف ر خ ج هـ لا ح س ق ش ك
ن ع ض ز ظ غ ث ت ا ل ط

السطر السادس
م ي ش ق ك س ن ح ع لا ض هـ
ز ج ظ خ غ ر ث ف ت ص ا

السطر السابع
ب ل ذ ط د م و ي غ خ د ظ
ث ج ف ز ت هـ ص ض ا لا

السطر الثامن
ب ع ل ح ز ن ظ س د ك م ق
و ش ي ب لا ا ل ض ج ص ذ

السطر التاسع
هـ ن ت ط ز س ف د ج ك ث م
ظ ق ر و خ ش ع ي س ز ف

السطر العاشر
ط د ت ح ن ك هـ ن ذ م ص ظ
ج ق ص د ل و ا خ ع ش لا غ
ب ي ظ ص ح م ق ذ ض ث ر هـ
ل ك و ن ا ج خ ت ع د ش ط
لا ف غ ز ب س ي

وبعد ان اثبتنا الازمات التسعة قسمناها على ( 72 ) وثلاث زمامات يكن كل حصة منه ( 24 ) وحيث كان عملنا في ( 40 ) ساعة كانت الازمات الثلاثة في الوسط اعني في السطر ( الرابع والخامس والسادس ) قسمنا الازمات الثلاث اعني        ( 24 ) فيكون لكل ( 8 ) ساعات زمام زاحد فالزمام الرابع والسادس لا مدخل له لان الثلاثة من الازمة التسعة كانت حصة ( 24 ) ساعة من اول تحويل الجوزاء والزمام الرابع له ايضا ( 8 ) ساعات فيكون ( 32 ) ساعة فالزمام الاوسط من القسم الثاني يعني السطر الخامس والمطلوب فيه مستتر وهذا الزمام الذي استخرجناه .
ش ق ك س ن ح ع لا ض هـ ز ج ظ خ غ
ر ث ف ت ص ا ب ل ذ ط د م و ي

وحيث كان هذا الزمام التاسع من ( 120 ) زماما كما يعلم من الدائرة فتكن هذه الازمة التسعة من الواحد والعشرين من الزمام الخامس ( 120 ) صفحة وكل

صفحة ( 29 × 29 ) وهذه ( 120 ) زماما تنقسم على ( 8 ) ساعات يكون حصة كل ساعة ( 15 ) صفحة ومن ( 32 ــ 40 ) ساعة التي هي مطلوبنا ( 8 ) ساعات ونطرح ( 120 ) صفحة ( 15 / 15 ) يخرج زمام المائةالذي من السطر يكون حصة ساعة الاربعين من السهم الثالث الذي هو برج الجوزاء حيث اردنا استخراج الزمام المطلوب صحيحا .
وعليه يكون الزمام الاوسط من القسم الثاني السطر الخامس من الازمة التسعة موضوعا في موضع ( ا ب ت ث ) بهذه الكيفية المذكورة اعلاه ( ش ق ك س ) وعلى هذا يكون للالف مرتبتان ايضا لانها تنوب عن الالف وتكون للقاف مراتب لانها تنوب عن ( ب ) وعلى هذا القياس ( 29 ) حرفا برقم كل واحد في موضعه
مثال ذلك
لما جعلنا الزمام المذكور في موضع ( ا ب ت ث ) باستخراج زمام ( 120 ) لتعلقه بالرابعه هي مطلوبنا 0 اعلم ان ( ش ) له مرتبتان وطرحنا ( 120 )      ( 2 / 2 ) بقي اثنان ونظرنا الى الدائرة وجدنا في الدر الثاني منها مقام الالف     ( 29 ) فيكن مقامه ( 29 ) ضربناها في مثلها اثبتنا القاف الذي له ( 8 ) مراتب بناءا على انه قائم مقام  ( ب ) فطرحنا ( 120 ) ( 8 / 8 ) بقي ( 8 ) نظرنا الى الدائرة فوجدنا في الدور الثامن من رقمها ( ت ) اثبتناها في الدرجة الخامسة عشر وعللى هذا القياس بقية الحرف كل واحد منهما برقمه في موضعه فصححنا الدائرة فوجدنا زمام الساعة ( 40 ) من برج الجوزاء هذا الزمام
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15
ي و لا م ل ع ر د ز ب س ح ظ هـ ق
ط ف غ ض ا ت ك خ ن ث ج ذ ض ش
16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29

وينبغي ان يتم تكسير هذا السطر ليحصل المطلوب باسرع ما امكن .

ايضا لوح الساعه ( 40 ) من ساعات برج الجوزاء صفحة ( 120 ) من صفحات الزمام ( 5 ) من الازمة ( 9 ) المرقومه .
مثال اخر بنوع اخر يقرب الى الفهم ويسهل حفظه .
اعلم ان ( 120 ) زماما المتعلقة بالباب الكبير ( 365 ) درجة وهي درجات البروج (12 ) قسمت بحيث يكون كل زمام حصته ( 3 ) درجات اذا فكل ( 10 ) ازمات تتعلق ببرج وهي ( 30 ) وحيث اردنا قسمة زمام احد على ( 3 ) درجات وهي ( 72 ) ساعة أي ( 3 ) ايام فينبغي ان تكسر بالزمام بالطريق الاوسط حتى يبقى منه ( 9 ) ازمات غير مكررة وهذه الازمات ( 9 ) اذا قسمت على ( 72 ) ساعة يخرج لكل واحد ( 8 ) فنضعها في موضع ( ا ب ت ث ) وتكسرها بطريقة الصدر والمؤخر حتى يصير ( 120 ) زماما فاذا قسمناها على ( 72 ) ساعة يخرج حصة كل ساعة ( 15 ) زماما فاذا عملنا في الساعة الاولى فنجعل دار الزمام ( 15 ) وان كان في الساعة الثانية نجعاه ( 30 ) واذا كان في الساعة الثالثة نجعله ( 45 ) وفي الساعة الرابعة ( 60 ) الساعة الخامسة ( 75 ) وفي الساعة السادسة ( 90 ) وفي الساعة السابعة ( 105 ) وفي الساعة الثامنة      ( 120 ) واذا اردنا استخراج زمام ساعة مخصوصة من غير نظر الى ( 120 ) زمام فاعلم ان ذلك الزمام الاصل الذي ضعناه في محل ( ا ب ت ث ) يترك بحاله وينظر الى الدائرة وتلاحظ الادوار الخمسة وهي ( 29 ) فبعضها يكون له دور واحد وبعضها ثلاثة ادوار وبعضها ( 15 ) دورا فالحرف ( 13 ) له دور واحد والدور ( 29 / 19 / 20 / 23 ) لهم ثلاثة ادوار و ( 8 ) حروف لها ( 8 ) مراتب و( 25 ) لها ( 15 ) مرتبة وهي هذه .
1 2 3 4 5 6 7 8 10 11 12 13 14 15
3 4 5 6 7 8 10 11 14 22 23 24 26 27

فاذا اردت زمام الساعة الاولى من ( 8 ) ساعات فتاخذ عدد دور كل حرف بعد ان تقابله بزمام ( ا ب ت ث ) وتجعله قائما مقامه وتطرح منه ( 15 ) والباقي منه تلاحظ منزلته من الدائرة واثبته فيها .
وان اردنا الساعة الثانية نطرح عدد دور ( 2 ) من ( 30 ) وان اردت الساعة الثالثة تطرح عدد دور الثالثة من ( 45 ) وعلى هذا فقس .
وينبغي ان تعلم ان كل ساعة من ساعات الليل والنهار حصة باب واحد من ابواب الكبير فيعمل في تلك الساعة بذلك الباب وحيث اردت العمل لمطلوبك في اي ساعة من الساعات فينبغي ان تعلم باب تلك الساعة وتعرف تقويم الشمس من اول الحمل فتضرب عدد البروج التي قطعتها الشمس في ( 24 )ويقسم حاصل الضرب على ( 120 ) فيكن الخارج باب المطلوب .
(  فائدة  )  بعد استخراج زمام الساعة تحصل الاسماء والعزائم .
(  قاعدة  )  تستخرج زمام الساعةمن ذلك البرج الذي فيه القمر بذلك الطريق وتركب الزمامين جميعا فتستخرج الاسماء فيكن ذلك في عاية الافادة وان كان المطلوب له نسبة بسائر الكواكب فتعمل بهذه الكيفية فيكن عملا معتبرا للغاية .

المصدر
المجاميع الجفرية : طارق فتحي
avatar
طارق فتحي
المدير العام

عدد المساهمات : 2805
تاريخ التسجيل : 19/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alba7th.3oloum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى