* انواع الذئاب - اندر واخطر حيوانات العالم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

* انواع الذئاب - اندر واخطر حيوانات العالم

مُساهمة  طارق فتحي في الإثنين ديسمبر 03, 2012 5:03 am

الذئب العربي
التعريف
الذئب العربي حيوان من رتبة اللواحم وهو أصغر سلالات الذئب الرمادي و التي كانت تنتشر عبر شبه الجزيرة العربية بكاملها، إلا أنها اليوم تتواجد في بضعة جيوب معزولة في سورية وجنوب فلسطين، عُمان، اليمن، الأردن، السعودية، و بعض أجزاء سيناء على الأرجح. يعود السبب وراء تناقص أعداد هذه الذئاب بشكل كبير وملحوض في الآونة الأخيرة، إلى الصيد الجائر والملاحقة بالسيارات والقتل العمد لها، الا ان النشطاء في حماية البيئة وهيئات حماية البيئة قد اثبتت جدارتها بإعادتة لبعض المحميات وجعلة يتكاثر من جديد، إللا أن وضع السلالة ككل لا يزال غير مُطمئن على الإطلاق. تُعرف هذه الحيوانات محليّا في الدول التي تقطنها باسم الذيب أو الديب (جمعها ذياب أو دياب).
وصف السلالة و الخواص الأحيائية
الذئب العربي حيوان صغير الحجم متأقلم مع العيش في الصحراء، يبلغ إرتفاعه حوالي 26 إنش عند الكتفين و يصل في زنته إلى 40 رطلا، و أذان هذه الحيوانات تعد ضخمة بالنسبة لحجم جسدها و عند مقارنتها بسلالات و أنواع أخرى من فصيلة الكلبيّات، و يعتبر هذا الحجم الضخم للأذنين تأقلما مع الحياة في بيئتها الحارة فكثرة الأوعية الدموية فيها تقوم بتبريد جسدها. يمتلك الذئب العربي فراءًا قصيرا خفيفا خلال فصل الصيف، إلا أن شعر ظهره يبقى طويلا حتى خلال هذه الفترة، يُعتقد أن هذا يُعد تأقلما لتجنب الإصابة بحروق شمسيّة. أما الفراء الشتوي فطويل، إلا أنه لا يصل لطول السلالات الشماليّة.و بالإضافة إلى هذا تختلف الذئاب العربية عن غيرها من سلالات الذئب الرمادي بأنها لا تعيش في قطعان كبيرة، إلا في موسم التزاوج الذي يمتد من أكتوبر حتى ديسمبر أو عند الإجتماع على ذبيحة أو مصدر كبير للطعام، و عوضا عن ذلك تصطاد في أزواج أو مجموعة عائلية مكونة من 3 أو 4 أفراد، كما تتميز عن غيرها بأمر يجعلها غير عادية وهو أنها لا تعوي و أصابعها الإثنين المتوسطين ملتصقان ببعضهما البعض، وهذه صفة كان يعتقد بأنها تميّز الكلب البري الإفريقي فقط.
للذئاب العربية، كجميع سلالات الذئب الرمادي الأخرى، عيونا صفراء إلا أن للبعض منها عيونا بنية وهذا دليل أكيد على أن الجمهرة الحالية ليست نقية جينيا و أن أسلافها قد تزاوجت مع الكلاب الوحشية الطليقة في البرية، وهذا يشكل خطرا حقيقيا على بقاء هذه السلالة. يمكن تمييز هذه السلالة عن سلالة أخرى قريبة منها هي سلالة جنوب غرب آسيا (الذئب الإيراني) و التي تعيش في بلاد الشام و العراق و الدول المجاورة عبر فرائها الأبهت و حجمها الأصغر و رأسها الصغير.
يُعرف عن الذئاب العربية أنها لا تصبح مناطقيّة إلا عندما تولد جرائها. قد يتألف البطن من 12 جرموزا (جرو الذئب)، لكنه في العادة لا يحوي أكثر من 2 أو 3 جراء. تولد الصغار عمياء و تُفطم عندما تبلغ من العمر ثمانية أسابيع عندما يبدأ والديها بتقيّؤ اللحم شبه المهضوم لها.
الحمية
تقتل الذئاب العربية أي نوع من الحيوانات المستأنسة التي تصل في قدها لحجم الماعز، و كنتيجة لهذا فقد أقدم المزارعون دوما على ملاحقة و تسميم و أسر هذه الحيوانات كي يحموا مواشيهم.
و تصطاد الذئاب العربية الحيوانات الصغيرة و المتوسطة الحجم من شاكلة أرنب رأس الرجاء الصالح، القوارض، و الحافريات مثل غزال دوركاس و الوعل النوبي، كما و تقتات على الجيفة و الماشية عندما تكون تسكن منطقة مجاورة للمستعمرات البشرية.
الوضع الحالي للسلالة
إنقرض الذئب العربي في بعض الدول العربية مثل الكويت و الإمارات و بعض أنحاء السعودية، أما في عُمان فإن أعداد هذه الحيوانات تزداد شيئا فشيئا منذ أن منعت الحكومة الصيد و يتوقع أن تعيد الذئاب أعدادها إلى ما كانت عليه و تنشئ جمهرات جديدة في العديد من المناطق في المدى القريب بحال بقي حظر الصيد قائما و تركت الحيوانات لشأنها. وفي فلسطين يقدر عدد الذئاب العربية المتبقية بحوالي 100 أو 150 ذئبا تعيش في صحراء النقب و وادي عربة، و تستمر هذه الذئاب بالتواجد في هذه المناطق القاحلة بسبب العناية الكبرى التي توليها لها السلطات الإسرائلية المختصة، فالصيد محظور كما و تقوم الهيئات المختصة برمي جيف الأبقار النافقة في الصحراء من حين لأخر كي تعين الذئاب و غيرها من الحيوانات على البقاء.
تمثيل الذئب العربي في الثقافة الإنسانية
كان العرب يشبهون الرجل القوي بالذئب لما يتحلى به من قوة، كما و وردت قصص كثيرة لأدباء عرب فيها ذكر للذئب مثل قصص ابن المقفع في كليلة و دمنة، كما و ذكر الذئب و صنف من قبل بعض العلماء مثل الجاحظ في كتاب الحيوان. ذكر الذئب أيضا على أنه عدو للقطعان و رمز للغدر و الشراسة و التعطش للدماء في الكثير من مخطوطات الكتاب المقدس و أعتبر رمزا للشيطان، الشر، الغدر، الشراسة، و التعطش للدماء، كما تمت مقارنة إحدى القبائل وهي قبيلة بنيامين بالذئب نظرا لطبيعتهم المحبة للحرب في كل من نصوص العهد القديم و الجديد.

الذئب الإيراني
الذئب الإيراني، و الذي يُعرف أيضا باسم الذئب التركي أو ذئب جنوب غرب آسيا هو إحدى سلالات الذئب الرمادي التي تستوطن بلاد الشام، السعودية، تركيا، العراق، تركيا، أفغانستان، و إيران.
وقد كان العلماء يعتقدون في السابق أن السلالة القاطنة لهذه المنطقة هي السلالة الهندية (الذئب الهندي) ولكن أثبتت فحوصات الحمض النووي أن الذئاب في الهند تنتمي لنوع مستقل بذاته أصبح يعرف باسم الذئب الهندي، و بالتالي لم يعد بالإمكان القول بأن السلالة الهندية قاطنة للدول السالفة الذكر، فأطلق اسم جديد على سلالة الذئب الرمادي التي تعيش في هذه المناطق وهي السلالة الإيرانية أو سلالة جنوب غرب آسيا و أصبحت السلالة الهندية غير داخلة في التصنيف العلمي للذئب الرمادي.
كان يُعتقد بأن الذئب الإيراني هو السلف المباشر للدنغ، إلا أن الأدلة العلميّة أظهرت مؤخرا أن الأخير وثيق الصلة أكثر بالكلاب المستأنسة.
تُسمى هذه الحيوانات محليّا في بلاد الشام بالذيب أو الديب (جمعها ذياب أو دياب).
الوصف
يبلغ إرتفاع الذئب الإيراني بين 18 و 30 إنشا عند الكتفين، و يزن قرابة 40 كيلوغراما.فراء هذه الحيوانات قصير باهت يساعدها على أن تتموه في البيئة الشبه الجافة التي تسكنها، كما و تمتلك معطفا داخليا بسيط مقارنة بالمعطف الداخلي للسلالات الأوروبية و حتى أن بعض الجمهرات منها خصوصا التي تقطن المناطق الجنوبية لا تمتلك هذا المعطف على الإطلاق، وهذه الخاصية تساعدها على البقاء منتعشة في مناخ الشرق الأوسط الحار.ومن الخصائص الأخرى المميزة لهذه السلالة أنها نادرا ما تعوي .

كانت هذه السلالة تصنف مع الذئاب الهندية على أنها سلالة واحدة هي السلالة الهندية، إلا أن فحوصات الحمض النووي أظهرت مؤخرا أن ذئاب الهند تشكّل نوعا جديدا من الذئاب يطلق عليها الإسم العلمي Canis indica وأصبحت بالتالي هذه السلالة منفصلة عنها و بقيت تصنف على أنها من نوع الذئب الرمادي.
يمكن تمييز الذئب الإيراني عن الذئب العربي الذي يجاوره في الموطن في بعض الدول عبر اللون الداكن لفراء السلالة الإيرانية و حجمها الأكبر و رأسها الأضخم نسبيا.
الوضع الحالي للسلالة
تبدو فلسطين بأنها الأمل الأخير للبقاء على الذئب الإيراني في الشرق الأوسط لأنها الدولة الوحيدة التي تحمى فيها الذئاب بشكل قانوي حيث يحظر على المزارعين قتلها إلا بحال ضبطها بالجرم المشهود وهي تقتل مواشيهم. و يعيش الآن ما بين 150 إلى 250 ذئبا في شمالي و وسط فلسطين، و تعتبر الكلاب المستأنسة الخطر الأكبر على هذه السلالة في فلسطين حيث تقوم بالتزاوج معها في بعض الأحيان مما يلوث مخزونها الجيني. و لا تزال الذئاب الإيرانية تصاد في جميع بلاد الشام الأخرى لمجرد الخوف منها و بسبب المغالاة في إعتبارها حيوانات خطرة على الإنسان و المواشي.
تمثيل الذئب الإيراني في الحضارة البشرية
كان الذئب، و الذي يسمّى بالتركية "بوزكورت"، الطوطم الرئيسي للعديد من القبائل التركية البدائية كما و أصبح بعد ذلك الرمز القومي للعديد من الدول التركية، من إمبراطورية الهون إلى الدولة العثمانية، و كان الأتراك يضعون على عصي الأعلام التي يحملونها أثناء المعارك رأس ذئب و ذلك قبل أن يعتنقوا الإسلام حيث إستبدلوا الرأس بالهلال و النجمة. وفي الميثولوجيا التركية يعتقد بأن آباء الأتراك "غوكتوركس" يتحدران من أنثى ذئب تدعى "أسينا"، وهذه أسطورة مشابهة لأسطورة رومولوس و ريموس مؤسسا روما، كما قام ذئب بإرشاد الأتراك إلى موطنهم الأسطوري الأصلي "أرغينيكون" وهو واد تحجبه الجبال عن الأنظار. و ذكر الذئب في مخطوطات العهد الجديد و القديم على حد سواء على أنه يجسد الشيطان و إعتبر رمزا للشر حيث قيل فيه بما معناه: "إحذروا أنبياء الكذب الذين يأتوكم بثياب أغنام و هم في الداخل ذئاب شرسة".

الذئب الرماديّ
التعريف
الذئب الرماديّ، الذي يعرف أيضاً بذئب الغابات أو مجرد الذئب wolf في العربيّة، هو حيوان لاحم من فصيلة الكلبيّات يتشارك في سلفٍ مشترك مع الكلب المستأنس كما تظهر الدراسات لحمضها النووي.
كانت الذئاب الرماديّة منتشرة فيما مضى في أميركا الشماليّة وأوراسيا، و الشرق الأوسط، أما الآن و بسبب أنشطة الإنسان كالصيد و تدمير المساكن فقد تراجعت جمهرات الذئب الرماديّ بشكلٍ كبير وأصبحت تشغل جزءاً صغيراً من موطنها السابق.يعتبر الذئب الرماديّ مفترساً رئيسيّاً و عنصراً مهمّاً في النظام البيئي الذي تنتمي إليه في العادة، ويعكس استيطان الذئاب للعديد من المساكن قدرتها الكبيرة على التأقلم، فهي تقطن الغابات المعتدلة والجبال والتوندرا وغابات التايغا، و الأراضي العشبيّة.
تعتبر الذئاب في الولايات المتحدة مهددة بالانقراض، فيما عدا ولايتي مينيسوتا وويسكونسون حيث تعتبر معرّضة فيها، ولا يزال صيد الذئاب قائماً حتى اليوم في الكثير من الدول بإعتبارها مهددة للماشية و للإنسان، أو لمجرّد الهواية.
الصفات الجسديّة و التناسل
شرس قوي الجسد، سريع العدو ويتمتع بقدر من الذكاء وسعة الحيلة ويمكنه التكيف والعيش في جميع أنواع البيئة. يجوب الذئب أحياناً مساحات شاسعة من الأراضي والأماكن بحثاً عن الطعام ويكون ذلك أما بمفرده أو ضمن أو عائلة مكونة من عدة أفراد، أو ضمن مجموعة كبيرة تشكل قطعياً، ومن المعروف عن الذئب الذكر انه وأنثاه يتعاشران مدى الحياة وبذلك فهما يشكلان زوجين جيدين وتحمل الأنثى مرة واحدة في العام وتجنب عادة من أربعة إلى ستة صغار. وللذئب صوت قوي يصل إلى مسافات بعيدة يقال له العواء ويقوم باطلاقه في فصل التزاوج وهو الأشهر الثلاثة الأخيرة من السنة وهي تشرين أول / أكتوبر وتشرين ثاني / نوفمبر وكانون أول / ديسمبر وفي أحيان نادرة فانه ينبح مثل الكلاب. وعندما يتحول الذئب في قطعان كبيرة فانه يكون شديد الخطورة. فهو يهاجم أي شئ في طريقه ويقوم باصطياد الحيوانات التي تفوقه حجماً ووزناً، كما لا يتورع عن مهاجمة القرى النائية محاولاً افتراس الحيوانات المنزلية مثل الخراف والأغنام والماعز ولكنه لا يهاجم الإنسان الا نادرا .
التأقلمات الجسديّة و الصفات
مجموعة ذئاب تهاجم ثور بوفالوأمريكي مما يزيد فرصتها في اصطياد الفريسةتختلف أحجام و أوزان الذئاب بشكلٍ كبير عبر موطنها، إلا أن كليهما يزيد كلّما كانت السلالة تقطن إلى الشمال أكثر، ويبلغ إرتفاع الذئاب في العادة 0.6-0.8 أمتار عند الكتف، و يبلغ وزنها من حوالي 23 إلى 59 كلغ مما يجعلها أضخم الكلبيّات البريّة، و يصل وزن بعض الذئاب الكنديّة و الألاسكيّة إلى مافوق 77 كلغ أما أكبر ذئبٍ تمّ تعريفه فقد قتل في ألاسكا عام 1939 وقد بلغ وزنه 80 كلغ ، وتعتبر الذئاب العربيّة (السلالة العربيّة) أصغر السلالات حجماً إذ يصل وزن الإناث البالغة منها 10 كلغ.يبلغ طول الذئاب من الأنف حتى الذيل الذي يشكل حوالي ربع طول الجسد حوالي 1.3-2 م.تمتلك الذئاب قدرة تحمّل كبيرة، فهي تمتلك صفات خارجيّة تساعدها على التنقّل بشكلٍ كبير لمسافاتٍ شاسعة، فصدورها الضيّقة و ظهرها و قوائمهاالقويّة كلّها تساهم في مهارة و فعاليّة تنقلها حيث تقدر على تغطية أميال عديدة عبر الخبو بسرعة 10 كلم في الساعة، ويعرف عنها أيضاً قدرتها على العدو بسعة تقارب 65 كلم في الساعة خلال مطارتها لفريسة ما، أما في حالة القفز، فيعرف عن الذئاب قدرتها على تغطية 5 أمتار لكل قفزة.
تصلح أكفّ الذئاب للتنقّل فوق أنواعٍ مختلفة من الأراضي وخصوصاً فوق الثلوج، كما أن لها شريطاً منسوجاً خفيفاً بين كل إصبع ليساعدها على التنقل فوق الثلج بشكلٍ أسهل نسبيّاً من طرائدها، كما إن حجمها الكبير يساعد على توزيع وزنها بشكلٍ أفضل فوف الثلج.تكون الأكفّ الأماميّة أكبر من تلك الخلفيّة كما و تحوي إصبعاً خامساً لا يتواجد في القوائم الخلفيّة، بالإضافة إلى شعرٍ منفوش و مخالب بليدة تسلعد على التمسّك بالأسطح الزلقة، كما و تمتلك الذئاب غدد مفرزة للروائح بين أصابعها تساعدها على ترك علامات كيميائيّة خلفها أثناء سيرها مما يجعلها تتنقّل في نطاقٍ شاسع بتزامنٍ مع ترك رسائل للأفراد الأخرين عن أماكن تواجدها.
قد يبدو الذئب أحياناً أضخم حجماً مما هو عليه و ذلك بسبب فرائه الضخم المؤلّف من طبقتين، وتتألّف الطبقة الأولى من أشعارٍ حارسة قاسية مصممة لتصدّ الماء و التراب بينما تكون الطبقة الثانية طبقة تحتيّة كثيفة، عازلة للمياه.تمتلك الذئاب فراءً صيفيّاً و شتويّاً حيث تقوم بتبديله في الربيع و الخريف إلا أن الإناث تميل إلى إبقائه لفترةٍ أطول في الربيع.

ذئب البراري أو القيوط
التعريف
ذئب البراري أو القيوط (بالإنجليزية: Coyote) حيوان يعرف بالذئب البري و كذلك ذئب السهول أو ذئب البوادي أو ذئب المروج ، لأنه يعيش في السهول المفتوحة في شمال أمريكا من كوستريكا إلى آلاسكا. يبلغ طوله 90 سم ويقال أنه يصل إلى 135سم طولا. وطول ذيله من (30-40سم) و كتلته (9-12كغم) يجري القيوط بسرعة تصل إلى 64كيلومتر/ساعة. وتحمل الأنثى ما بين (5-10جراء) ولمدة (60-65يوماً) وذئب القيوط لا يخرج للصيد في جماعة إنما منفرداً أو في أزواج من نوعه، أما إذا رؤي في جماعة فلكي تقوم الآباء والأمهات بتعليم صغارها فن الصيد. وتتغذى القيوط على الأرانب البرية والقوارض الصغيرة وصغار الأيائل. والقيوط ذئب نشيط وأكثر فترات نشاطه الصباح الباكر ولا سيما فصل الشتاء. والقيوط من أشهر الذئاب ذكاء وواسع الحيلة وهو قادر على تكييف نفسه حسب الظروف المحيطة به.
ويستطيع ذئب القيوط أن يقضي على عشرة آلاف فأر في العام الواحد، وبذلك يخلص الإنسان من مضارها والخسائر التي تكبدها للزراعة. وتشير دراسات علمية حديثة أنه حين قلت الذئاب في أمريكا تدهور إنتاج الحبوب وتضاعفت مقادير الكميات التي أكلتها الفئران من الحقول والصوامع. ولا شك أن الخسائر الاقتصادية لتي تسببها الفئران أكبر بكثير من الخسائر التي يسببها القيوط حتى ولو هاجم الأغنام وقتل بعضها بين الحين والآخر.

ذئب الأرض أو العسبار
التعريف
ذئب الأرض أو العسبار أو العسبر (بالإنجليزية: Aardwolf)،يكسو ذئب الأرض لونٌ أصفر برتقالي وتمتد في وسط هذا اللون خطوط سوداء، وهي أيضاً مكسوةٌ بفروٍ كثيفٍ خشن يصبح أكثر كثافةً عند الذيل، وذئاب الأرض أيضاً تملك أعرافاً سوداء مرعبة، كما أن خطمه صغير ومدبب وعضلات فكه ضعيفة واذناه طويلتان لكن أسنانه الامامية شبيهة بأسنان الضبع لكنها أصغر حجما وأشكالها مخروطية.
يأتي سبب تسميتة بذئب الارض لكونة يعيش في الجحور الارضية مثل جحور الخنازير المهجورة وبيئته هي السفانا الأفريقية وهو ليلي المعيشة وخجول . وهو يسمى اكل لحوم ناقص لأن غذائه الرئيسي هو النمل الابيض ويتغذى علية بواسطة لسانه الطويل اللزج، وهو يستطيع أكل 200000 نملة بيضاء في ليلةٍ واحدة، ويقتات بالجيف والحيوانات الصغيرة نادراً ويأكل أيضاً اليرقات الصغيرة، وتساعده حاسة السمع القوية في تقفي أثر غذائه. ويبلغ ارتفاعهم إلى عند الكتف نصف مترٍ تقريباً، ويبلغ طولهم ثلاثة أرباع مترٍ تقريباً، وتزن 15 كلغ تقريباً، وينتمي ذئب الأرض إلى عائلة الضباع.
ذئب الأرض والضباع وهو يختلف بحجمه عن الضباع التي تملك أربعة أصابع في أقدامها فقط بينما هو يملك خمسة، وأحياناً يصنف ذئب الأرض في عائلة منفصلةٍ عن الضباع، والناس الذين يفصلونه عن الضباع مخطئون.
التزاوج يعيش ذئب الأرض في عشائر كل منها يحكمها واحد تكون كل إناثها له، وتحدد المنطقة بواسطة نشر البول حولها وعلى الذكر الدفاع عنها ضد الدخلاء بواسطة رائحة نتنة كرائحة الظربان، ويبدأ أيضاً بالقتال إذا اصطاد دخيلٌ داخل منطقته وخصوصاً في موسم التزاوج، ويستمر الحمل لمدةٍ تتراوح بين 90 و110 أيام. وتلد من 2-4 جراء وتكون عند الولادة ضعيفة وعمياء كأغلب آكلات الحوم كما أن أغلب الجراء تموت في موسم الجفاف بسبب نقص الغذاء وتقدر فترة حياتة قرابة ال12 سنة.

اخطر عشر مخلوقات في العالم
المخلوقات الأكثر سمية وشراسةً في العالم
لأنها لا تأخذ وقتاً في القضاء على فريستها:
1- سمكة قنديل البحر المربع Box jellyfish
يمتلك هذا الحيوان المائى أربعة عيون ولا يمتلك دماغاً، ومع ذلك فإنه يتجنب أشد الأجسام صغراً عند حركته، وغالباً ما يتجنب البشر كذلك ولكن فقط عندما لا يثيروا غضبه !
وقد تسبب في 5567 حالة وفاة على الأقل فى عام 1954 ( هل النسبة كبيرة ؟ ) .
يتواجد السم فى اللوامس اللاسعة (يبلغ عددها من 10 : 60 فى كل ركن من اركانه ويصل طولها الى 2 م تقريبا) وتتميز بلزوجتها لسهولة الالتصاق بالضحية .وغالبا ما تترك ندبات كبيرة وألم شديد وإصابات سيئة للغاية فى التنفس ومرض القلب والأوعية الدموية.
مكان تواجده : فى المياة الضحلة بشواطىء أستراليا والمحيط الهادىء .
كيفية النجاة من هذا الفتَّاك : هى مادة الخل المنزلى بسكبها بأسرع وقت ممكن على مكان الإصابة فمهمة الخل ليست لتقليل الألم ولكنها لوقف تصريف السم داخل جسم الإنسان، أضف إلى ذلك حاجه الضحية إلى التنفس الصناعي والإنعاش والمسكنات.
2- الكوبرا Cobra
دائما وجهة نظرى أن هناك أسماء انطبقت قلباً وقالباً على المُسمى ومنها هذا الحيوان الغريب، بإسمه ” كوبرا ” تستطيع أن تشعر بالاسم ومدى خطورته وذكائه وهو بالفعل مايتميز به، فلدغة واحدة منه تستطيع قتل فيل لآخر أنفاسه أو 20 إنساناً في غضون 3 ساعات!!
ومن المعروف أن سمها ليس هو الأشد بين أنواع الأفاعي الأخرى مثل المامبا السوداء (الأكثر فتكاً فى أفريقيا والعالم) ولكن ما يميز الكوبرا أنها تستطيع ضخ السم بمعدل 5 مرات أسرع من المامبا السوداء!

يستطيع هذا الحيوان أن يزيد من طوله بحوالي 5.6 متراً (أي حوالي 18.5 قدماً تقريباً)، وتعيش الكوبرا في مناطق جنوب شرق آسيا والهند، ورغم ضراوتها وخطورتها إلا أنها تزن 6 كجم .
3- الحلزون الرخامي المخروطي Marbled
يكتسب اسمه من شكله , وبالرغم من ضعفه الشديد وصغره الا أنه تم اختياره من بين 5 أخطر
حيوانات سامة , فقطرة واحدة منه تكفى لقتل أكثر من 20 إنساناً، لكن لحسن الحظ فالغرض الحقيقي من السم هو صيد الفرائس.
يوجد غالباً في المياه المالحة الدافئة . فإذا شاهدته يوماً لا تفكر فيً التقاطه : ) وأرى الا تفكر أبدا في البقاء في هذه المياه : )
يؤدي التعرض لسم هذا المخلوق إلى ألم شديد , تورم , شلل العضلات وضيق فى التنفس وقد تم تسجيل حوالى 30 حالة وفاة بسببه . ولكن إحذر فليس له مضاد لسمه !
4- الأخطبوط ذو الحلقة الزرقاء Blue-Ringed Octopus
رغم أنه فى حجم كرة الغولف إلا أن سُمّهُ يمَكِّنْه من قتل الإنسان وبالواقع أنه يحمل سماً يكفي لقتل البالغين في حوالي 26 دقيقة.
ادعو هذا الاخطبوط بالمخدر الفورى لأن تاثير سمه بالغ جداً على عضلات الانسان مع ضيق فى التنفس والموت فى نهاية المطاف، ويمكن العثور عليها في برك المد والجزر في المحيط الهادىء من اليابان إلى استراليا .
“ألم يسبق أن ذكرنا المحيط الهادىء ؟! يبدو حقاً إسم ليس على مُسمى : ) “
احذر : ليس له أجسام مضادة لتوقف تأثير السم !
5- العقرب المميت Death Stalker Scorpion
يقول البعض أن العقارب غير مميتة نسبياً للبشر لأن لسعاتها تؤثر محلياً من ألم وتورم فقط، ولكن مع هذا العقرب فالخطورة تزداد إلى أقصى حد!
فالسم الذى يحتويه هذا العقرب مزيج قوي يؤدي إلى ألم غير محتمل ثم حمى تليها غيبوبة , تشنجات , شلل ثم الموت المنتظر من البداية! ومن المعروف أن الاطفال الصغار وكبار السن هم الأكثر تخوفاً من هذه العقارب عن البالغين .
ينتشر هذا النوع من العقارب بشمال أفريقيا والشرق الأوسط ويرجع إسمه إلى مدى خطورته فهو مترقب دائما لموت فريسته.
6- السمك الحجرى Stone fish
ربما لم ولن تفز هذه السمكة بمسابقة ملكة جمال السمك : ) ولكنها حتما يجب أن تفوز بمسابقة السمكة الأكثر شراً وسماً وضرراً فى العالم !
علاج لسعتها هو بتر الجزء المصاب بالجسم , لان لسعتها تؤدى إلى شلل وموت الانسجة للجزء المصاب . واذا لم تعط العناية فى غضون ساعات ستودى بحياة المصاب , تخزن سمَّّها فى عمودها الفقرى البشع المنظر ولكن بشاعه المنظر لها حكمة من الله سبحانه وتعالى الا وهى كيفية التعامل مع الضوارى الاخرى من حولها. يعيش اغلبها فوق مدار الجدى وكثيرا ما توجد بالمياة الضحلة البحرية الاستوائية من المحيط الهادى ..! إلى المحيط الهندى
7- العنكبوت البرازيلى الجوال The Brazilian wandering spider
ذلك هو العنكبوت الذى ظهر عام 2007 فى موسوعة جينيس للارقام القياسية على أنه الاكثر شعبية فى خطورة سمه ومسئوليته عن معظم الوفيات البشرية .
خطورته تكمن فى مفاجأتها لضحيتها لأنها تختفى خلال النهار فى المناطق المكتظة بالسكان سواء داخل المنازل , الملابس , الأحذية والسيارات.
066. مللى جرام فقط من هذا السم تكفى لقتل فأر صغير . كما أن المعروف عنها أنها أشد خطرا على الحالة الجسدية للإنسان .
8- التايبان الداخلي Inland Taipan
- الإسم العلمي: Oxyuranus Microlepidotus.
- الإسم الشائع: التايبان الداخلي “Inland Taipan”، الثعبان العنيف “Fierce Snake”، الثعبان ذات الحراشيف الصغيرة “small scaled snake”.
كلها مسميات وصفية للشكل
يصل طولها الى مترين وتستوطن وسط استراليا وتفرز كمية سم عن العضة الواحدة قادرة علي قتل 100 رجل بالغ أو 250.000 فأر.ومن المتفق عليه أن سم التايبان الداخلي أقوي 50 مرة من سم الكوبرا الهندية و650-850 مرة من الثعبان ذات الأجراس ذو الظهر الماسي الشرقي والغربي.
9- الضفدع السام ذو السهم Poison Dart Frog
لم تكن التسمية هنا على الشكل ولكن نسبة الى الاستخدام لان الهنود الحمر كانوا يستخدمون الافرازات السامة بوضعها على السهام وبالتالى قتل الشخص فى وقت قصير جدا.
الشكل العام للجسم ليس مختلفا عن الضفادع الاعتيادية ولم يتطور ليكون سباحا ماهرا وانما قافزا ماهرا حيث قوة وطول الأرجل الخلفية وبشكل عام ينمو الضفدع السام من 2 الى 5 سم فهو صغير الحجم ولا يقفز اكثر من 10 الى 20 سم في احسن الأحوال .
تعتبر هذه الفصيله من الأنواع السامة جدا وتقتل الإنسان بمجرد ملامستها لها ,حيث يفرز جلده مادة سامة إسمها ” باتراكوتسينا ” و 2 ميكروجرام من هذا السم الذي يحتوي جلد الواحدة منها يكفى لقتل 10 بالغين 20000 من الفئران وتنتشر فى وسط أمريكا الجنوبية.
” انتبه جيدا اذا كنت تسير خلال الغابات المطيرة فى مكان ما هناك بأمريكا الجنوبية , لا تلتقط ضفدعه جميله وملونه : ) “
10- السمك البخاخ Puffer Fish
هذا النوع من الاسماك يجعل الحى ( ميت حى )
لان فى فتره تسمم جزء ما بجسم الانسان به يؤثر على اللسان والشفتين ويهلك انسجتهما,كما انه يؤدى إلى التقيؤ,سرعة ضربات القلب,صعوبة التنفس,شلل العضلات واخيرا اختناق عضلات الحجاب الحاجز ومن ثم الموت . وغالبا ينتهى المصاب بالموت من فتره 4 : 24 ساعة من وقت الاصابة
وتُظهِر الاحصائيات أن هناك 20:40 حادثه تسمم سنويا بين عامى 1996 : 2006 فى جميع انحاء اليابان وتصل إلى 6 حالات وفاة .
والمحير – سبحان الخالق – أن هذا النوع من الاسماك به قطع صالحة للأكل فى اليابان وكوريا ولكن المشكلة مثل ما سبق ذكره ان الجلد وبعض من أجهزتها سامه جدا للانسان .
• من الصعب حقا أن نقول هذا المخلوق هو الأكثر سما فى العالم , او هو الاغنى باحتواء المواد الكيميائية السامة , أو هو الأشرس من الأخرين وضحاياه لا تعد ولا تحصى خلال العام .؟ بالفعل إنه تعبير خطير جدا للمخلوقات السامة التى تستخدم المادة الكيميائية السامة فى المقام الأول للدفاع عن نفسها وذلك عن طريق اللدغ , الطعن او العض .
ومع ذلك من الناحية النظرية حاليا , أننا نتفق جميعا أن كل حيوان سام هو خطير حقا

اكثر 5 حيوانات نادرة في العالم
اغرب من الخيال
عالمنا يتكون من المخلوقات الكبيرة معظمها بشكل طبيعي وغير عادي والتي توجد الآن في حالة خراب. لكن هل كان ذلك كل ما أرضنا تتكون منه. حتى اليوم عالمنا يحمل مثل هذه المخلوقات الحية المختلفة والتي هي نادرة ولكن ببساطة مدهشة. انها نادرة، وكما هو معروف ليس كثيرا عنها، لكنها بالتأكيد ليست أطلال و أصبحت الآن نادرة ، كما تم البحث عن معظمها ويتم الرعاية لها في طريقة آمنة. دعونا نتعلم عن بعض منها.
حيوانات الخلد نجم الأنف
حيوانات الخلد نجم الانف، الغريبة والمخيفة في مظهر نادر وجدت في المناطق المنخفضة من شرق كندا وشمال شرق مناطق الولايات المتحدة. أنها ليست سوى 15 إلى 20 سم في الطول،. أنها تحتوي على زغب مسود سميكة وأعمى تعتبر نتيجة لعيون بالكاد مرئيا. وكان هذا الحيوان الغريب قدم المحجمة الضخمة وذيل طويل واسع.
لديهم مخالب لحمي وردي تعلق على أنوفهم، والتي هي مثل جس نبض حول فتحتي الأنف، ولها أكثر من 25،000 المستقبلات الحسية الدقيقة. حقيقة مثيرة للاهتمام حول هذه الشامات هي أن هذه المجسات تشكل فقط بعد الولادة عن طريق تقسيم مفتوحة من خلال أنوفهم. وتعتبر هذه الشامات أكثر شيوعا بالقرب من المياه مثل الجداول والبحيرات والبرك، حيث أنها أيضا البحث عن ديدان الأرض على معظم المواد الغذائية على النحو المرغوب فيه، ولكن تم رصد بعض هذه الشامات في مروج جافة جدا.
ومن المعروف الشامات أنف نجم ككائنات الانطواء، هذه التي لا تتفاعل مع الأعضاء الآخرين أيضا. هذه سلالة الحيوانات خلال شهري آذار ونيسان وأنف نجم الخلد الإناث لا يولد سوى مرة واحدة سنويا.
قرد خرطوم الفيل
الشهير أيضا باسم القرد طويل الانف، والقرد خرطوم الفيل هو قرد العالم القديم. القرد له أنف كبير جدا، فضلا عن اللون البني المحمر. بالطبع، أنفها هو أول شيء أن يكون لاحظت في مظهره عموما، لأنه يتميز ببساطة مقارنة مع أي الأنف قرد الأخرى التي سوف ترى.
الأنف فريدة من نوعها، واتخاذ تدابير عموما ما يصل الى سبعة بوصات في الطول، وقد لوحظ فقط لتكون على القردة الذكور. وهو يعتبر أن يكون لها علاقة ما مع أحد الطقوس تولد. الأنف ليس فقط عامل جذب بسبب حجمها، ولكنه ينفذ الإجراءات النادرة مثل تورم مع الدم عندما القرد هو غاضبا أو مستاء، وأيضا بمثابة جرس انذار.
تم العثور على القرد خرطوم في غابات المانغروف بورنيو، والمستنقعات، وحتى الغابات سهل المشاطئة. فإنها يمكن أن السفر في جميع أنحاء بسهولة في الأماكن الجافة، والسباحة في الماء منخفضة وعميقة. ميلها غير عادي هو أنها يمكن أن تتحول بسهولة حتى من جزيرة إلى أخرى، ويمكن القيام بذلك عن طريق المشي ببساطة مباشرة في موكب وحيد.
بسبب البطون الكبيرة، وبعض الاضطرابات الهضمية يأكلون معظمهم من البذور والأوراق، ويطلق النار على المنغروف، والثمار غير الناضجة.
على الرغم من مواهبهم من البقاء في ظلال من الغابات الاستوائية، وكثيرا ما وجدت هذه القرود السباحة، بحيث يتم القبض عليهم من قبل الصيادين والاحتفاظ بها كحيوانات أليفة أو لجلودهم. هذا هو السبب، وذلك بسبب الصيد وفقدان الأراضي طبيعي، وهناك فقط حوالي 7000 منهم ترك في جميع أنحاء العالم.Tarsier
ومن المثير للاهتمام Tarsier هي صغيرة جدا، مثل أن tarsier الكبار فقط 5 بوصات كبير. وأحيانا في بعض الأماكن النادرة، وجدوا في حجم السناجب ولكن مع ذيل طويل جدا. انهم لا يستطيعون المشي، ولكن إذا هوب على الأرض، وقبل الحصول على الأرض التي تبول على الأشجار من أجل وضع علامة عليها.
الأمر يختلف تماما حقيقة مثيرة للاهتمام أن نلاحظ أن Tarsier ليس قرد ولا الرئيسيات 1. بل هي بين بين. ويتم العثور على أصغر tarsiers في الفلبين مع عيون كبيرة مثل أدمغتهم.Tarsier من الثدييات غير عادية، والتي تبقي فقط التي تجتاح لساق من الأشجار، وحتى حين تنام أو الولادة. وtarsier الإناث لا تنتج سوى طفل واحد في السنة، و هو السبب في أنها نادرة.
هذا مدهش تماما لتتمكن من التمسك بالأشجار في كل وقت وفي أي ظرف. هذه الحيوانات الضخمة ليلية لها عيون وآذان مع الشعر لا تقريبا. كانوا من أكلة اللحوم، وtarsier يأكل ما معدله عشرين (20) الصراصير في اليوم. لديهم قدرة مدهشة هي التحرك فقط آذانهم وتحديد موقع فريستها.
آخر شيء لا يصدق جدا حول لهم أعناقهم مرنة الغريب الذي يمكن أن يحول ما يصل الى 180 درجة!
أسد ابيض
الاسد الأبيض من الحيوانات النادرة الموجودة في جنوب افريقيا. انهم ليسوا مصابين بالمهق، ولكن ندرة الموروثة، فريدة من نوعها لمنطقة واحدة مشتركة في دول العالم. لونها أبيض هو نتيجة للطفرة لون نادر من سلالة كروغر من الأسد.
في الأسود أبيض، والذكور هم كاملة الحجم، ثقيل وبطيء. في حين أن الإناث تفعل أكثر من الصيد.
لديهم على الارجح هذا عيب كبير من عدم وجود التمويه، وتجول بسيط ويكاد يكون من المؤكد لن تكون قادرة على الحصول ضمن مجموعة من الحيوانات فريسة.
من الصعب تحديد عدد دقيق للأسود أبيض وهناك اليوم، تقريبي من قبل الولايات ثقة أن هناك أقل من 300 الأبيض أسود في جميع أنحاء العالم.
كما أسود أبيض نادرة جدا، وأنها بعيدة من سكن وضعها الطبيعي في جداول أعمال تربية محصورة في جنوب أفريقيا، ويتم الاحتفاظ بها في حدائق الحيوان أو السيرك. وقد تم هذا بشكل رئيسي عمله لإنقاذ هذا الكائن النادر من الحصول على مطاردتهم وتقع في نهاية المطاف الى الانقراض التام. إنه لأمر محزن، ولكن الحقيقة أن اليوم تم العثور على كل أسود أبيض الأسير، على الرغم مع وجود نية لحفظها وحمايتها.
إخطبوط دامبو
تم العثور على أخطبوط القليل دامبو الأخطبوط، ونادر لطيف جدا في أعماق المحيطات. حصلت على هذا الصنف من الأخطبوط اسمها من أذنيه الخفقان غريب، التي ترتبط الهيئة وجها لمثل جولة. وترتبط ذراعيها لبعضها البعض، وعلى مقربة من نصائح، بواسطة "حزام".
وهناك حقيقة غريبة عن هذا الأخطبوط هو أنه ينمو فقط كبير مثل 8 بوصات. ولكن الذكور والإناث تختلف في الحجم ونمط من منصات الشفط. وتضع الأنثى البيض يفترض كل عام بدلا من فترة طويلة من وجود موسم التكاثر. سوف تضع الأنثى ثم البيض تحت الصخور والأصداف وتركهم ليتدبروا أمورهم بأنفسهم.
والأخطبوط دامبو لديه لينة جدا، مثل هيئة هلام الذي يسمح لها أن تعيش عميقة جدا تحت سطح الماء. في المتوسط، يعيشون فيها من 100 الى 5000 متر تحت مستوى سطح البحر. كما تم على الرغم من أن وجدوا الذين يعيشون على عمق 7000 متر، وأعمق من أي عمق الأخطبوط. انها تسبح بواسطة زعانف ترفرف لها، من خلال تصعيد وتشنجا سلاحه مكفف، أو من خلال قصف للمياه من خلال جزء مخروطية الشكل لها. نوعيته غريب هو أنه لا يمكن استخدام كافة التقنيات الخاصة في نفس الوقت أو استخدام كل واحد على حدة.
انهم حقا السباحين غرامة وبارعون في جعل عملية الهروب السريع عند الحاجة. هذه الأخطبوطات يعيشون بشكل رئيسي على القشريات والديدان، وذوات الصدفتين.
الأخطبوطات دامبو يعيشون تقريبا على أرضية المحيط كل العالم تقريبا و لا تعتبر من الأنواع المهددة بالانقراض
avatar
طارق فتحي
المدير العام

عدد المساهمات : 2799
تاريخ التسجيل : 19/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alba7th.3oloum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى